اللغة الأرمنية.. تكوين آباء الكنيسة أبجدية خاصة مشتقة من الأبجدية الآرامية العراقية. الأرمنية الشرقية. الأرمنية الغربية. بعض العبارات الأرمنية



 اللغة الأرمنية (հայերեն լեզու)) تعتبر ضمن اللغات الهندو ـ أوربية. لكنها في أصولها تحمل مؤثرات عدة لغات بلاد ارمينيا القديمة (الآراراتية) وكذلك اللغات المجاورة قفقاسية وآرامية وتركية وروسية.

ويبدو إنها قريبة من اللغتين اليونانية والفارسية. وكانت لغة محكية فقط دون كتابة، ولكن في القرن الخامس الميلادي كون آباء الكنيسة أبجدية خاصة مشتقة من الابجدية الآرامية العراقية.

حيث ترجم إليها الكتاب المقدس على يد الراهب (ميسروب ماشدوتس) الذي قام بتكوين أبجدية أرمنية من 36 حرفاً، تسمى اليوم بالأرمنية الكلاسيكية حفظت منها حتى اليوم بشكل رئيسي ترجمات للعهد الجديد ومؤلفات أدبية مسيحية تعود للقرون الميلادية الأولى.

وبمحاذاة اللغة الكلاسيكية نمت وتطورت لغة أو لهجة شعبية إبتداءاً من القرن العاشر حتى نهاية القرن التاسع عشر حيث استخدمها في أعماله الكاتب الأرمني خاتشاتور أبوفيان.

تستعمل اللغة المعاصرة اليوم من قبل قرابة الخمسة ملايين شخص في لهجتين أساسيتين:

- في شمال غرب إيران وأرمينيا تستعمل (الأرمنية الشرقية) وفية للنسخة الكلاسيكية نوعاً ما مع تبسيطها لنمط الكتابة.

- في منطقة الشرق الأوسط وفي المهجر تستعمل (الأرمنية الغربية) التى مع حفاظها على جذورها امتزج فيها الطابعين الكلاسيكي والشعبي.

وبشكل عام يتفق الخبراء على أن الأرمنية الحديثة لا تزال محافظةُ بشكل نادر الوجود على أرمنية القرن الخامس الميلادي.

خلال الحقبة السوفيتية كان تعليم اللغة الروسية إجبارياً في أرمينيا، فكانت الدروس تعطى باللغتين الروسية والأرمنية.

ولكن بعد انهيار الاتحاد السوفيتي ونيل أرمينيا لاستقلالها عام 1991، وبعد 110 سنة من الهيمنة الروسية وجد فقط 47.1 % من الأرمن من المتمكنين من لغتهم الأم.

بعض العبارات الأرمنية:
- باري لويس: صباح الخير.
- باري كيسور: مساء الخير.
- اشبيسيس: كيف الحال.
- لافيم: جيد.
- اينج كا جيكا: ماذا حصل.
- بامي جيكا: لا شيء حصل.
- اوريس: أين أنت.