الملاحظة العرضية.. ملاحظة لا تخضع لأي قاعدة ولا تهدف إلى الكشف عن حقيقة علمية مضبوطة



الملاحظة العرضية
Occasional observation

هي ملاحظة لا تخضع لأي قاعدة ولا تهدف إلى الكشف عن حقيقة علمية مضبوطة.
وهي من قبيل المعرفة الحسية التي تنحصر في بعض المواقف العلمية المحدودة.

 يقوم الناس بالملاحظة العرضية في أي وقت يقومون فيه بالتركيز ومتابعة موقف معين، بينما يقوم الباحثون عادة بأداء شيء مشابه عندما يحصلون على أفكار، ثم تستفيد منها دراسات أكثر تعمقاً عند القيام بها بعد ذلك.

والباحث أثناء الملاحظة العرضية يحاول بعد متابعة الموقف تحديد أهم المتغيرات المتعلقة بموضوع الملاحظة وأفضل الطرق لإجراء الدراسات اللاحقة عليها.

ويتطلب أداء ذلك بشكل فعال وجود بعض الأعمال المبدئية مثل قراءة الأدبيات المتعلقة بالظاهرة موضوع الملاحظة، أو التحدث مع الأشخاص الذين يمتلكون معرفة بتلك الظاهرة.

وقد يتطلب الأمر أيضاً إجراء مجموعة من الملاحظات العرضية وليست ملاحظة واحدة فقط ليتم التركيز عليها.

وفي حقيقة الأمر ليست هناك قواعد محددة للملاحظة العرضية، وإنما نقوم بأدائها بأفضل طريقة نستطيع القيام بها.

لكن في النهاية يجب التأكيد على أن هناك أساسيات يجب الالتزام بهما أثناء إجراء الملاحظة العرضية، الأول أن الملاحظة العرضية ليست آخر خطرة يقوم بها الباحث، والثاني أنها بداية لطرق أكثر دقة وتعمق.