نظام التنقيط.. تقييم عام للموظف يتم سنويا وفق القواعد المحددة قانونا



نظام التنقيـــط:

وهو عبارة عن تقييم عام للموظف يتم سنويا وفق القواعد المحددة قانونا، ولأجل ذلك يمكن التمييز بين نظام التنقيط قبل صدور مرسوم 2005 وبعده.

الفرع الأول: نظام التنقيط قبل صدور مرسوم 2005:

يعتبر الفصل 28 من ظهير 1958 المتعلق بالنظام الأساسي العام للوظيفة العمومية إطارا عاما للتنقيط، ويعتبر المرسوم  الملكي بتاريخ 17 ماي 1968  المحدد لمسطرة التنقيط والترقي في أسلاك الوظيفة العمومية.

سلم التنقيط:

وعموما تراعى في تحديد النقطة العددية التي تمنح للموظف ثلاث عناصر وهي: المعلومات المهنية، الفعالية والإنتاج، السلوك.
وتمنح عن كل عنصر من العناصر الثلاثة نقطة عددية تتراوح بين صفر (0) وثلاثة (3)، حيث تطابق درجات التنقيط التالية:
ضعيف: (0)، متوسط: (1)، حسن: (2)، حسن جدا: (3).
ومعدل النقط المحصل عليها في السنة هو الذي يعتبر في مناقشة إمكانية ترقية الموظف من درجة دنيا إلى درجة عليا، حيث إن النقطة الممنوحة يجب أن تعكس على العموم قيمة الموظف المهنية الفعلية.

تسليم بطاقة التنقيط:

تسلم بطاقة التنقيط للموظف قبل فاتح ابريل من كل سنة مالية تحتوي على النقط بالأرقام وملاحظة عامة، وذلك من طرف رئيس المجلس الجماعي بناء على مقتضيات القانون 00.78  الخاص بالتنظيم الجماعي وكذا المرسوم الصادر في 27 شتنبر 1977 بمثابة القانون الأساسي لموظفي الجماعات.

الفرع الثاني: أسلوب التنقيط بعد صدور المرسوم 2005:

إن المرسوم 2.05.1367 بتاريخ 02 دجنبر 2005، المتعلق بتحديد مسطرة تنقيط وتقييم موظفي الإدارات العمومية والذي أصبح ساري المفعول ابتداء من فاتح يناير 2006 الذي عدل العديد من المقتضيات التي كان منصوص عليها في المرسوم املكي  رقم 68.988.
ونتيجة لذلك أصبح الموظف العمومي وكذا الموظف الجماعي يخضع للمقتضيات الجديدة التي تتمثل أساسا في نظام التنقيط وعملية التقييم.

سلم التنقيط:

فطبقا للمادة الثانية من مرسوم 2005 السالف الذكر على انه تمنح للموظف سنويا نقطة عددية من 0 إلى 20 من طرف رئيس الإدارة أو السلطة المفوض لها وذلك بتخصيص كل عنصر من عناصر التنقيط لنقطة جزئية متغيرة حسب أهميته، وذلك على الشكل التالي:
  • من 0 إلى 5: تمنح عن إنجاز الأعمال المرتبطة بالوظيفة؛
  • من 0 إلى 5: تمنح عن المردودية؛
  • من 0 إلى 3: تمنح عن القدرة على التنظيم؛
  • من 0 إلى 4: تمنح عن السلوك المهني؛
  • من 0 إلى 3: تمنح عن البحث والابتكار.

سلم الميزات:

اما سلم الميزات المحدد بواسطة النقطة فهو كالتالي:
  • ممتـــاز: وتمنح للموظف الحاصل على نقطة عددية تتراوح ما بين 18 و20.
  • جيد جـدا: وتمنح للموظف الحاصل على نقطة عددية تتراوح ما بين 16 و16.
  • جيـــد: وتمنح للموظف الحاصل على نقطة عددية تتراوح ما بين 16 و14.
  • متوســط: وتمنح للموظف الحاصل على نقطة عددية تتراوح ما بين 14 و10.
  • ضعيــف: وتمنح للموظف الحاصل على نقطة عددية تقل عن 10.

مسطرة التنقيط:

أما مسطرة التنقيط فتبدأ البطاقات الفردية للتنقيط قبل فاتح أكتوبر من كل سنة من طرف الرؤساء المباشرين إلى جميع الموظفين الموجودين في وضعية القيام بالوظيفة الخاضعين لمقتضيات هذا المرسوم ويبث فيه المعنيون بالأمر البيانات المطلوبة ويرجعونها إلى رؤسائهم المباشرين.
كما أن النقطة الممنوحة تحدد نوعية الأقدمية التي يخضع لها الموظف في رتبة أو درجة معينة، وهنا يجب التمييز بين قسمين من الأقدمية:

- أقدمية نسبية:

وهي أن المدة الزمنية الدنيا أو المتوسطة التي يقضيها الموظف في رتبة قبل الانتقال إلى رتبة أعلى منها، حيث تزداد سرعة الترقي كلما كانت النقط المحصل عليها أعلى.

- أقدمية مطلقة:

ويقصد بها المدة القصوى التي يمكن للموظف أن يقضيها في  رتبته قبل الانتقال إلى الرتبة الأعلى.
وفي هذه الحالة فان تنقيط الموظف يكون سيئا للغاية مما يجعل ترتيب الموظف لا يتطور إلا بعد إتمام الموظف للمدة القصوى في الرتبة المحصل عليها ولا ينتقل إلى رتبة أعلى إلا بعد أن يتم أقصى ما يمكن للموظف أن يقضيه في الرتبة.