مشاكل سكان البرازيل.. نسبة كبيرة من السكان ما تزال أمية تسكن في أحياء قصديرية آهلة بالفقراء



البرازيل دولة من الدول السائرة في طريق النمو، وبالرغم من كبر مساحتها وثرواتها الطبيعية الكبيرة، فالثروة توجد بها جنبا إلى جنب مع الفقر واللتقدم الكبيرين في مجال التصنيع.

1- نسبة كبيرة من السكان ما تزال أمية تسكن في أحياء قصديرية آهلة بالفقراء.

2- توجد فرقات شاسعة بين دخل الأفراد، حيث نجد طبقات غنية تتركز الثروة في أيديها، بينما توجد طبقات كادحة تعيش في فقر وحرمان.

3- يسود البرازيل تنظيم اجتماعي ذو طابع اقطاعي فالفلاح يعمل في أراضي الغير كأجير بسعر منخفض بينما أصحابها يعيشون في المدن.

4- أصحاب الأراضي لهم تأثير كبير على النشاط السياسي في البلاد وخاصة على الفلاحين الفقراء.