ابن سلام الجمحي وانتحال الشعر الجاهلي.. فكرة الشعر المصنوع الذي ينسب للجاهليين في مقدمة كتاب طبقات فحول الشعراء



لعل أهم فكرة شغلت بال ابن سلاّم وأولاها الكثير من عنايته وبحثه هي فكرة الانتحال، أو فكرة الشعر المصنوع الذي ينسب للجاهليين، وليس منهم في شيء.

وهذه الفكرة التي تعد خطرا على الشعر، قد عرض لها ابن سلام في مقدمة كتابه "طبقات فحول الشعراء".

والحديث عن انتحال الشعر في عصره كان طبيعيا، فهو عصر بدأ الاهتمام بالرواية فيه يقل، والعناية بالتدوين تزداد.

ولهذا كان لا بد لصوت كصوته أن يرتفع محذرا ومنبّها، حتى يتشدد مدوّنو الشعر في تمحيص النصوص وتحقيقها، وحتى تكون الأجيال القادمة من بعده على علم وبصيرة بأمر هذا الانتحال الذي أصاب بعض الشعر الجاهلي.