مراحل تطور النثر في الأندلس.. المكاتبات. التحليل النفسي في الكتابة. طريقة ابن العميد وهي طريقة المشرق من سجع ونثر الأبيات والبديع وتضمين الأمثال



المراحل التي مر بها النثر في الأندلس:

1- المكاتبات: كانت تصدر عن أمراء وخلفائها وأهم ما يميزها السجع والاقتباس من القرآن والأحاديث.

2- ظهر التحليل النفسي في الكتابة وتميزت هذه المرحلة بغزارة المعنى ، وقد تأثر ابن حزم الأندلسي بكتاب ابن المقفع.

3- التأثر بطريقة الجاحظ من حيث الجمل القصار وكثرة المترادفات والمزج بين الجد والهزل والإطناب غير الممل وقد تأثر ابن زيدون بهذا الأسلوب حيث كتب ( الرسالة الهزلية) يسخر فيها من منافسه في حب ولاّدة وقد كان متأثرا برسالته هذه برسالة التربيع والتدوير للجاحظ.

4- طريقة ابن العميد وهي طريقة المشرق من سجع ونثر الأبيات والبديع وتضمين الأمثال، وظهر تأثرهم بابن العميد من خلال مؤلفاتهم:
- قلائد العقيان للفتح بن خاقان.
- الذخيرة لابن بسام
- المقتبس في أخبار الأندلس لابن حيان.

5- وصلت مقامات بديع الزمان الهمذاني ومقامات الحريري.

6- ظهرت طريقة القاضي الفاضل وأسلوبه كان يعتمد على السجع الطويل والطباق وغيرها من فنون البديع مما جعل الكتابة تأخذ جانب الصنعة.

من أهم المنجزات:
- رسالة التوابع والزوابع لابن شهيد الأندلسي.
- كتاب طوق الحمامة في الإلف والألاّف لابن حزم الأندلسي الظاهري.