عوامل الجغرافيا وانتشار الإنسان.. ارتفاع درجة الحرارة أو انخفاضها وسهولة الأراضي وخصوبتها وجفاف الإقليم أو رطوبته واختلاف خطوط الطول ودوائر العرض



بعد أن استجمع الإنسان عن طريق التنظيم الاجتماعي والحضاري فى الفترة ما بين (50.000 ـ 10.000 ق . م) وبعد أن اتخذ من شمال أفريقيا وشرقها وأيضاً جنوب غرب آسيا وطناً له، وبعد أن نمت صفاته الجنسية وقدراته الحضارية بدأ فى الانتشار إلى بقية أنحاء العالم القديم والهجرة إلى العالم الجديد.

ففي هذه الفترة بدأت الاختلافات السلالية تظهر فى مناطق جغرافية واضحة المعالم ويمكن مقارنتها بغيرها، وكانت هذه الاختلافات الجنسية نتيجة لملاءمة المجموعات البشرية لظروف بيئتها على مر السنين.

فارتفاع درجة الحرارة أو انخفاضها وسهولة الأراضي وخصوبتها وجفاف الإقليم أو رطوبته ووفرة العيش أو قلته واختلاف خطوط الطول ودوائر العرض... كلها عوامل تجمعت وتعاونت لتظهر التنوع السلالي.