مهام الصورة الفنية.. تجسيد دور الفنان وبلورة رؤاه وتعميق إحساسه بالأشياء ومساعدته على تمثل موضوعه تمثلا حسيَا



مهام الصورة الفنية:

- من أولى المهام التي تنفّذها الصورة الفنية أنها تُجسِّد تجربةَ الفنان وتبلورُ رؤاه، وتعمّق إحساسه بالأشياء، وتساعده على تمثِّلِ موضوعه تمثّلاً حسيَّاً، كما تساعده على التواصل مع العالم الخارجي والاتحاد به.

- والصور بكونها تجسّد المفهوم، وتشخّص المعنوي، وتجعل المحسوس أكثر حسية تُعَـدُّ بالنسبة إلى المتلقي مدخلاً إلى عالم الفنان، والإحساس بتجربته.

- كما أنها من أهم معايير الناقد في الحكم على التجربة الفنية وأصالتها.

ولما كانت الصورة تصهر في شكلها النهائي عناصر متعددة: ذاتية وموضوعية، فإن دراستها تعني دراسة تلك العناصر منفردة ومجتمعة.

وهي لهذا الطريق الهام بالنسبة إلى الناقد للولوج إلى جوهر العمل الفني وجمالياته المختلفة.