القصور عند المسلمين.. قصر الحير الغربي وقصر الحير الشرقي وقصر المشتى والطوبة وخربة المفجر والأخيضر والجوسق والمعشوق والبلكوراه



القصر هو كل بيت عالي من الحجر.
وقد اهتم الخلفاء والأمراء والأثرياء من العرب ببناء القصور التي كانت تحتل مساحات كبيرة.

وتخطيط القصور العربية يتشابه من حيث المسقط المربع الذي يحيط به سور أعلاه أبراج ركنية وضلعية مختلفة المساقط.

وللقصر مدخل وأحد يؤدي إلى فناء مكشوف تحيط به أجنحة خاصة بالحكم والسكن الخاص والمرافق والإسطبلات والسلالم والأحواض التي تشغل وسط الصحن، كما تزين جدرانها الزخارف والنقوش الجميلة.

ومن أقدم القصور التي وصلتنا آثارها قصور الأمويين في صحراء الشام، مثل قصر الحير الغربي وقصر الحير الشرقي وقصر المشتى والطوبة وخربة المفجر.

ويحتمل أن عمارة تلك القصور تأثرت بالقصور التي بنيت على نمط الحصون منذ القرن الرابع الميلادي.

كما بنى العباسيون الكثير من القصور مثل الأخيضر والجوسق والمعشوق والبلكوراه.

كما وصلتنا أخبار قصور إسلامية من عصور أحدث في إيران وتركيا والهند والجزيرة العربية والأندلس ومن أشهرها قصر الحمراء بغرناطة.