أعداد المسافرين وحركة الطائرات في مطار الملكة علياء الدولي.. تحقيق نتائج إيجابية في أعداد المسافرين وحركة الطائرات



أعداد المسافرين وحركة الطائرات في مطار الملكة علياء الدولي:

أعلنت مجموعة المطار الدولي في شهر شباط/ فبراير 2014، عن مواصلة مطار الملكة علياء الدولي تحقيق نتائج إيجابية في أعداد المسافرين وحركة الطائرات خلال هذه الفترة.
وقد أظهرت نتائج شهر شباط 2014 نموًا ملموسًا في أعداد المسافرين بنسبة 19.3% لتصل إلى 534,122 مسافرًا مقارنة مع 447,594 مسافرًا في نفس الشهر عام 2013.
في حين حققت نتائج أعداد المسافرين السنوية زيادة واضحة بنسبة 17.3% لتصل أعداد المسافرين السنوية إلى 1,082,681 مسافرًا مقارنة مع 922,663 مسافرًا خلال شهر شباط 2013.
وقد شهد مطار الملكة علياء الدولي نموًا مطردًا في أعداد المسافرين وحركة الطائرات في السنوات الأخيرة.

أعداد المسافرين:

ارتفع عدد المسافرين عبر مطار الملكة علياء الدولي من 4.5 مليون مسافر في عام 2007 إلى 7.1 مليون مسافر في عام 2022، بزيادة قدرها 57.3%.
ويتوقع أن يستمر النمو في أعداد المسافرين عبر مطار الملكة علياء الدولي في السنوات القادمة، حيث من المتوقع أن يصل عدد المسافرين إلى 10 ملايين مسافر بحلول عام 2030.

حركة الطائرات:

ارتفع عدد الرحلات الجوية عبر مطار الملكة علياء الدولي من 70 ألف رحلة في عام 2007 إلى 100 ألف رحلة في عام 2022، بزيادة قدرها 42.9%.
ويتوقع أن يستمر النمو في حركة الطائرات عبر مطار الملكة علياء الدولي في السنوات القادمة، حيث من المتوقع أن يصل عدد الرحلات الجوية إلى 150 ألف رحلة بحلول عام 2030.

العوامل التي ساهمت في النمو:

ساهمت عدة عوامل في النمو في أعداد المسافرين وحركة الطائرات عبر مطار الملكة علياء الدولي، بما في ذلك:
  • النمو الاقتصادي في الأردن.
  • زيادة الطلب على السفر الدولي.
  • تطوير البنية التحتية للمطار.
  • ارتفاع عدد شركات الطيران التي تخدم المطار.

المستقبل:

يخطط مطار الملكة علياء الدولي لاستثمار 1.5 مليار دولار في تطوير البنية التحتية للمطار خلال السنوات القادمة، وذلك لتعزيز قدرته الاستيعابية وتحسين تجربة المسافرين.
وتشمل مشاريع التطوير بناء مبنى جديد لمواقف الطائرات، وتوسيع مبنى المسافرين، وتطوير المرافق اللوجستية.
ويتوقع أن يساهم هذا التطوير في تعزيز موقع مطار الملكة علياء الدولي كمركز إقليمي للطيران.