مكونات الثقافة.. العموميات. الخصوصيات. البدائل. العلاقة بين الثقافة والمنهج



مكونات الثقافة:

مقدمة:

  • تُعدّ الثقافة مفهومًا غنيًا وواسعًا يشمل كل ما يميز مجتمعًا ما عن غيره من المجتمعات،
  • وتشمل العادات والتقاليد والقيم والمعتقدات واللغة والأدب والفنون والأفكار والسلوكيات.
  • وتلعب الثقافة دورًا هامًا في حياة الأفراد والمجتمعات، فهي تُشكل هويتهم وتُحدد انتماءهم وتُنظم حياتهم.

مكونات الثقافة:

تتكون الثقافة من مكونات رئيسية ثلاث هي:

1. العموميات:

  • هي العناصر المشتركة التي يشترك فيها غالبية أفراد المجتمع، وتُشكل الأساس المشترك للثقافة.
  • تشمل العموميات اللغة والزي والعادات والتقاليد والقيم والمعتقدات.
  • تهتم الدول بنشر عموميات الثقافة عن طريق التعليم الإلزامي الأولي، وذلك لخلق هوية وطنية مشتركة وتعزيز التماسك الاجتماعي.

2. الخصوصيات:

  • هي أنماط السلوك والثقافات الفرعية التي تميز فئات أو قطاعات معينة من المجتمع.
  • تمثل الخصوصيات ثقافات محددة داخل الثقافة العامة للمجتمع.
  • تشمل الخصوصيات ثقافة المهن والحرف، مثل ثقافة المدرسين أو الأطباء أو المهندسين.
  • كما تشمل ثقافات الجماعات الإثنية أو الدينية أو اللغوية داخل المجتمع.

3. البدائل:

  • هي الأنماط الثقافية الجديدة والناشئة التي يعتمدها عدد محدود من الأفراد.
  • تُعدّ البدائل متغيرة ومتجددة، وتمثل اتجاهات ثقافية جديدة تسعى للتطور والتغيير.
  • إذا حققت البدائل النجاح والقبول، فقد تصبح جزءًا من العموميات أو الخصوصيات، وتُصبح سلوكيات ومعتقدات راسخة في المجتمع.
  • على سبيل المثال، اعتماد طريقة حديثة في التربية أو اتباع أسلوب جديد في العمل.

العلاقة بين الثقافة والمنهج:

  • يرتبط المنهج الدراسي ارتباطًا وثيقًا بالثقافة الكلية للمجتمع.
  • تعكس المناهج الدراسية القيم والمعتقدات والسلوكيات السائدة في المجتمع. أيّ تغيرات تحدث في الثقافة تنعكس على المنهج الدراسي.
  • على سبيل المثال، قد يتم تحديث المناهج الدراسية لتشمل محتوى جديدًا يتوافق مع التطورات العلمية والتكنولوجية الحديثة، أو لتتضمن قيمًا ومعتقدات جديدة.

خاتمة:

  • تُعدّ الثقافة مفهومًا ديناميكيًا يتغير ويتطور مع مرور الوقت.
  • وتلعب مكونات الثقافة الثلاث، وهي العموميات والخصوصيات والبدائل، دورًا هامًا في تشكيل الثقافة وتطورها.
  • ويجب أن يُراعي المنهج الدراسي هذه المكونات ليكون منهجًا فعالًا يُلبي احتياجات المجتمع ويتوافق مع ثقافته.


0 تعليقات:

إرسال تعليق