الفلسفة الإسلامية.. الحياة طريق موصل لكمال الإنسان الذي يتحقق في النعيم بالجنة. الإنسان قوة مبدعة وروح متصاعدة تسمو في سيرها من حالة وجودية إلى أخرى



الفلسفة الإسلامية Islamic Philosophy

يعتبر الرسول الأعظم محمد (صل الله عليه وسلم) هو رائد هذه الفلسفة وتشتق مبادئها من القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، وتنظر إلى العالم بكونه لم يخلق لمجرد الخلق فقط بل خلق لغاية اكبر وهي توحيد الله وهذا العالم ليس ثابتاً بل قابل للتغير والتبديل.
وتنظر إلى الحياة بأنها طريق موصل لكمال الإنسان الذي يتحقق في النعيم بالجنة، وتعتبر الإنسان قوة مبدعة وروح متصاعدة تسمو في سيرها من حالة وجودية إلى أخرى.

استخدام العقل والملاحظة التأملية:

وتشجع هذه الفلسفة استخدام العقل والملاحظة التأملية للوصول إلى الحقيقة،  قال الله تعالى: (سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم انه الحق) سورة فصلت، الاية 53.
ولا يوجد اتفاق عام حول المناهج ومقرراتها، ولكن عموماً يقسم المنهج إلى منهجين: أولي وعالي، والمنهج الأولي مواده الدراسية هي القرآن والدين والكتابة والشعر والنحو.
والمنهج العالي مواده تقسم إلى المنهج الديني والمنهج العلمي، ومواد الديني هي: علوم الفقه، النحو، الكلام، العروض، الأخبار.
أما المنهج العلمي فمواده تشمل: الطب، الفلك، المعادن، الرياضيات، الكيمياء.
وتؤكد على تضمين المنهج حقائق ثابتة لا شك في صحتها وحقائق ومفاهيم متغيرة تتناسب مع الحياة وتطورها.

ترجمة أعمال الفلاسفة اليونانيين:

الفلسفة الإسلامية هي تقليد فلسفي نشأ في العالم الإسلامي. ظهرت في القرن الثامن الميلادي، عندما بدأ المسلمون بترجمة أعمال الفلاسفة اليونانيين إلى العربية. تأثر الفلاسفة المسلمون بشكل كبير بالفكر اليوناني، ولكنهم طوروا أيضًا أفكارهم الخاصة.

موضوعات الفلسفة الإسلامية:

تغطي الفلسفة الإسلامية مجموعة واسعة من الموضوعات، بما في ذلك:
  • الوجود.
  • المعرفة.
  • الأخلاق.
  • السياسة.
  • الدين.

أهم الفلاسفة المسلمين:

كان من أهم الفلاسفة المسلمين:
  • الكندي (805-873).
  • الفارابي (872-950).
  • ابن سينا (980-1037).
  • ابن رشد (1126-1198).
أثرت الفلسفة الإسلامية على الفلسفة الغربية بشكل كبير، والعديد من الفلاسفة الغربيين، مثل توماس أكويناس، تأثروا بأفكار الفلاسفة المسلمين.
تُعد الفلسفة الإسلامية تقليدًا غنيًا وغنيًا بالأفكار، ولا يزال يُدرس ويُناقش حتى اليوم.