الشهادات الطبية المتعلقة بالأضرار البدنية الناجمة عن حوادث السير.. الشهادة الأولية. شهادة تمديد مدة العجز الكلي المؤقت. شهادة الالتئام. شهادة الشفاء



الشهادات الطبية المتعلقة بالأضرار البدنية الناجمة عن حوادث السير:

تحظى هذه الشهادات بأهمية كبرى باعتبارها تشكل الأساس الذي تستند عليه الخبرة، والذي يجد فيه الخبير العناصر الأساسية لإنجاز مهمته.

- الشهادة الأولية:

يجب أن تتضمن هذه الشهادة الظروف التي تم فيها الفحص، من خلال بيان ما إذا كان قد تم بمكان الحادث أم بمنزل المصاب أم بعيادة  الطبيب، وبيان التاريخ والساعة التي تم فيها، وكذا المدة الزمنية التي فصلت بين الحادث والمعاينة الطبية.
كما يجب أن تتضمن مختلف العناصر الأساسية التي تسمح للمصاب بإثبات الضرر البدني الذي لحقه وقت الحادث.
وعليه يجب أن تتضمن وصفا دقيقا للإصابات والجروح وتحديد موضعها وأبعادها ولونها وعمقها، وإذا ترك الفحص شكا بخصوص إصابات عميقة، فينبغي التنبيه إلى أنه سيتم التثبت منها بفحوص تكميلية كما يجب تأويل هذا الوصف من خلال تقدير مدة العجز الكلي المؤقت.

- شهادة التمديد:

يجب أن تتضمن التبريرات الطبية لتمديد مدة العجز الكلي المؤقت كتأخر انجبار كسر أو ضرورة إعادة تدريب وظيفي.

- شهادة الالتئام:

يقصد بالتئام الجروح استقرارها في حالة لا يمكن معها تحقيق تحسن بواسطة علاج طبي.
وهي بهذا تشكل نهاية مرحلة العجز الكلي المؤقت ، وتفسح المجال لتقدير نسبة العجز الجزئي الدائم.
لذلك ينبغي أن تتضمن كافة البيانات التي تسمح للخبير بالقيام بمهمته، والتي تتعلق بأهمية وطبيعة العواقب البدنية للحادث.

- شهادة الشفاء:

يشهد فيها الطبيب بأن الحادثة لم تترك لدى المصاب أي عجز دائم، مع تحفظ بشأن أي انتكاس لاحق.