كيفية معرفة الإنسان قدر نفسه وتجنب الغرور.. معرفة قدر النفس وثمن الملكات وقيمة الدنيا



لا بدّ لنا ـ من أجل أن نكون موضوعيين في تقويماتنا ـ من أن نقدّر كلّ شيء تقديراً طبيعياً بلا مغالاة أو مبالغة أو تضخيم، وبلا إجحاف أو غمط أو تقزيم . وهذا يستدعي النظر إلى القيم الثلاث التالية بعين الحقيقة والواقع، وهي:
1 ـ اعرف قدر نفسك.
2 ـ اعرف ثمن ملكاتك.
3 ـ اعرف قيمة الدنيا.
فإذا عرفت قدر نفسك بلا تهويل، وثمّنت ملكاتك بلا زيادة، وعرفت قيمة الدنيا ـ كما هي ـ لا كما تصورها بعض الأفلام والروايات على أنّها جنّة الخلد والمُلك الذي لا يبلى، فإنّك تكون قد وضعت قدمك على الطريق الصحيح لاجتناب الغرور وتفادي حالات التكبّر والتعالي.


0 تعليقات:

إرسال تعليق