حالات وجوب حذف عامل الحال.. أن يُبيّن بالحالِ ازيادٌ أَو نقصٌ بتدريجٍ. أن تُذكرَ للتّوبيخِ. مُؤكدةً لمضمونِ الجملةِ. تسُدّ مسَدّ خبر المبتدأ. أَن يكون حذفُ العامل سَماعاً



حالات وجوب حذف عامل الحال:

الحذف الواجبُ في خمس صوَر:

1- أن يُبيّن بالحالِ ازيادٌ أَو نقصٌ بتدريجٍ:

نحو: (تَصدَّق بدرهمٍ فصاعداً، أَو فأكثرَ).
ونحو: (اشترِ الثّوبَ بدينار فنازلاً، أو فأقلَّ، أَو فسَافِلاً).
وشرطُ هذهِ الحالِ أَن تكون مصحوبة بالفاءِ، كما رأيت، أَو بِثمّ. والفاءُ أكثرُ.

2- أن تُذكرَ للتّوبيخِ:

نحو: (أقاعداً عن العلمل، وقد قام الناسَ؟).
ونحو: (أَمتوَانياً، وقد جَدَّ قُرَناؤكَ؟).
ومنه قولهم: (أَتَميميّاً مرةً، وقَيسيّاً أُخرَى؟).

3- أَن تكون مُؤكدةً لمضمونِ الجملةِ:

نحو: (أنت أَخي مواسياً).

4- أن تسُدّ مسَدّ خبر المبتدأ:

نحو: (تأديبي الغلامَ مُسيئاً).

5- أَن يكون حذفُهُ (أَي حذفُ العامل) سَماعاً:

نحو: (هنيئاً لك).