-->

ما هو الغرض من إلقاء الخبر؟.. إفادة المخاطب الحكم الذي تضمنته الجملة(فائدة الخبر) وإفادة المخاطب أن المتكلم عالم بالحكم (لازم الفائدة)

الغرض من إلقاء الخبر:

الأصل في الخبر أن يلقي لأحد غرضين:

1- إفادة المخاطب الحكم الذي تضمنته الجملة:

ويسمى ذلك الحكم (فائدة الخبر).
مثل: ولد النبي (ص) عام الفيل.

2- إفادة المخاطب أن المتكلم عالم بالحكم:

ويسمى ذلك (لازم الفائدة).
مثل: "أنت تعمل في حديقتك كل يوم".

أغراض الخبر التي تفهم من السياق:

قد يلقى الخبر لأغراض أخرى تفهم من السياق، منها ما يأتي:

1- الاسترحام:

(رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير).

2- إظهار الضعف:

(رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا).

3- إظهار التحسر:

(رب إني قومي كذبون).

4- الفخر:

كقول الشاعر:
إذا بلغ الفطام لنا صبي
تخر له الجبابرة ساجدينا

5- الحث على السعي والجد:

كقول الشاعر:
وليس أخو الحاجات من بات نائما
ولكن أخوها من يبيت على وجل



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

تـربـقـافـة

2016