شرح وإعراب: كرب القلب من جواه يذوب + حين قال الوشاة: هند غضوب - لولا توقّع معترّ فأرضيه + ما كنت أوثر إترابا على ترب



كرب القلب من جواه يذوب + حين قال الوشاة: هند غضوب

هذا البيت لرجل من طيء، وقيل إنه للكلحبة اليربوعي أحد فرسان بني تميم.

وهو من شواهد ابن عقيل، والأشموني.
والشاهد فيه «كرب القلب يذوب» حيث جاء الشاعر بخبر «كرب» جملة فعلية فعلها مضارع مجرد من أن المصدرية.

وكرب: فعل ناقص، من أخوات (كاد) خبرها يكون مضارعا.
[شذور الذهب/ 272، والأشموني ج 1/ 105].

لولا توقّع معترّ فأرضيه + ما كنت أوثر إترابا على ترب

البيت غير منسوب وهو عند الأشموني وابن عقيل.
والمعترّ: هو الفقير الذي يتعرض للمعروف.

إترابا: مصدر أترب الرجل إذا استغنى.
الترب: بفتحتين هو الفقر والحاجة، وهو مصدر ترب الرجل، إذا افتقر.

والشاهد فيه: «فأرضيه» حيث نصب الفعل المضارع بأن المضمرة جوازا بعد الفاء العاطفة، لأنها مسبوقة باسم خالص من التقدير بالفعل وهو قوله «توقّع» الذي هو «مصدر».
[الشذور/ 315، والهمع/ 2/ 17، والدرر/ 2/ 11].