شرح وتحليل: وَمُقَسِّمٌ يُعطي العَشيرَةَ حَقَّها ... وَمُغَذْمِرٌ لِحُقوقِها هَضّامُها



وَمُقَسِّمٌ يُعطي العَشيرَةَ حَقَّها ... وَمُغَذْمِرٌ لِحُقوقِها هَضّامُها

التغذمر: والغذمرة: التغضب مع همهمة.
الهضم: الكسر والظلم.

يقول: يقسم الغنائم، فيوفر على العشائر حقوقها ويتغضب عند إضاعة شيء من حقوقها ويهضم حقوق نفسه يريد أن السيد منا يوفر حقوق عشائره بالهضم من حقوق نفسه.

قوله: ومغذمرة لحقوقها، أي لأجل حقوقها، هضامها أي هضام الحقوق التي تكون له، والكناية في هضّامها يجوز أن تكون عائدة على العشيرة أي هضّام الأعداء فيهم منا، أي هضامهم للأعداء منا، ويجوز أن تكون عائدة على الحقوق أي المغذمر لحقوق العشيرة والهضام لها منا، والسيد يملك أمور القوم جبرًا وهضمًا في أوقاتها على اختلافها، فإن أساءوا هضم حقهم وإن أحسنوا تغذمر لهم.