شرح وتحليل: فَمَرّت كَهاةٌ ذاتُ حَيْف جُلالَةٌ + عَقيلَةُ شَيخٍ كالوَبيلِ يلَنْدَدِ



فَمَرّت كَهاةٌ ذاتُ حَيْف جُلالَةٌ + عَقيلَةُ شَيخٍ كالوَبيلِ يلَنْدَدِ

  • الكهاة والجلالة: الناقة الضخمة السمينة.
  • الْخَيف: جلد الضرغ، وجمعه أخياف.
  • العقيلة: كريمة المال والنساء والجمع العقائل.
  • الوبيل: العصا الضخمة.
  • اليلندد والألندد والألدّ: الشديد الخصومة، وقد لَدَّ الرجل يَلَدُّ لددًا صار شديد الخصومة وقد لدته ألده لدًا غلبته بالخصومة.

المعنى:

يقول: فمرت بي في حال إثارة مخافتي إياها ناقة ضخمة لها جلد الضرع وهي كريمة مال شيخ قد يبس جلده ونحل جسمه من الكبر حتى صار كالعصا الضخمة يبسًا ونحولًا، وهو شديد الخصومة؛ قيل: أراد به أباه، يريد أنه نحر كرائم مال أبيه لندمائه، وقيل: بل أراد غيره ممن يغير هو على ماله، والقول الأول أحراهما بالصواب.