شرح وتحليل: فَتُغْلِل لكم مَا لا تُغِلّ لأَهْلِها + قُرىً بالعراقِ من قَفِيزٍ وَدِرْهَمِ



فَتُغْلِل لكم مَا لا تُغِلّ لأَهْلِها + قُرىً بالعراقِ من قَفِيزٍ وَدِرْهَمِ

أغلت الأرض تغلّ إذا كانت لها غلة، أظهر تضعيف المضاعف في محل الجزم والبناء على الوقف، يتهكم ويهزأ بهم.

المعنى:

يقول: فتغل لكم الحروب حينئذ ضروبًا من الغلات لا تكون تلك الغلات لقرى من العراق التي تغل الدراهم بالقفيزات (القفيز: مكيال كان يكال به قديْمًا يعادل الآن تقريبًا 16 كيلو غرامًا)؛ وتلخيص المعنى أن المضار المتولدة من هذه الحروب تُرْبي على المنافع المتولدة من هذه القرى، كل هذا حث منه إياهم على الاعتصام بحبل الصلح، وزجر عن الغدر بإيقاد نار الحرب.