آلة الكونترباص: عملاق الوتريات



وصف الكونترباص:

تُعدّ آلة الكونترباص، أو كما تُعرف أيضًا باسم "الجهير المزدوج"، من أكبر الآلات الوترية حجماً، حيث يصل طولها إلى حوالي 180 سم، ممّا يجعلها أطول من آلات الكمان والتشيلو. تتميز بشكلها المميز، حيث يمتاز جسدها بظهر مسطح وعنق طويل ينتهي برأس مائل.

مكونات الكونترباص:

  • الجسم: يتكون جسم الكونترباص من خشب الصنوبر أو خشب القيقب، ويُصنع الظهر بشكل مسطح، بينما يكون الصدر مُقوّسًا قليلاً.
  • العنق: يُعدّ عنق الكونترباص طويلًا نسبيًا، وينتهي برأس مائل يُثبّت عليه المفاتيح المعدنية لشدّ الأوتار.
  • اللوحة: تُصنع لوحة الكونترباص من خشب الأبنوس أو خشب الورد، وتُثبّت عليها الأوتار عند أسفل العنق.
  • الفرسة: تقع الفرسة فوق لوحة الكونترباص، وتعمل على رفع الأوتار عن اللوحة، ممّا يسمح للعازف بالعزف عليها.
  • الأوتار: تتكون آلة الكونترباص عادةً من أربعة أوتار معدنية، تُضبط على نغمات صول، ري، لا، مي (من أدنى نغمة إلى أعلى نغمة).
  • الوتد: يُثبّت وتد معدني في أسفل الكونترباص، ويُستخدم لشدّ الأوتار وتعديل نغمتها.

طريقة العزف على الكونترباص:

يمكن العزف على الكونترباص بطريقتين رئيسيتين:
  • بالقوس: يُمسك العازف بالقوس بيده اليمنى، ويقوم بفركه على الأوتار لإنتاج النغمات.
  • بالنقر: يُستخدم إصبع السبابة أو السبابة والوسطى من اليد اليمنى للنقر على الأوتار لإنتاج نغمات قصيرة ومُتقطعة.

عزف الكونترباص واقفًا أو جالسًا:

يمكن للعازف العزف على الكونترباص وهو واقف أو جالس على مقعد مرتفع. في كلتا الحالتين، يتم تثبيت الكونترباص على رجل العازف اليسرى باستخدام حامل خاص.

دور الكونترباص في الموسيقى:

تُعدّ آلة الكونترباص عنصرًا أساسيًا في العديد من أنواع الموسيقى، بما في ذلك:
  • الموسيقى الكلاسيكية: تُستخدم آلة الكونترباص في الأوركسترا السيمفونية لتوفير قاعدة نغمية عميقة و غنية.
  • موسيقى الجاز: تُستخدم آلة الكونترباص في فرق الجاز لتوفير إيقاع مُستقرّ و خطوط موسيقية مُتناسقة.
  • موسيقى الفولكلور: تُستخدم آلة الكونترباص في العديد من أنواع موسيقى الفولكلور حول العالم.

تاريخ الكونترباص:

مرت آلة الكونترباص بمراحل تطوّر متعددة عبر التاريخ، حيث تمّ اختراعها في القرن السادس عشر في إيطاليا. تطورت أشكالها وطرق العزف عليها وعدد أوتارها خلال القرون التالية، حتى وصلت إلى شكلها الحالي في القرن الثامن عشر.

حقائق مثيرة للاهتمام عن الكونترباص:

  • تُعدّ آلة الكونترباص أدنى آلة وترية من حيث النغمة، حيث تُصدر أصواتًا أعمق وأكثر غناءً من أيّ آلة وترية أخرى.
  • يُستخدم مصطلح "الكونترباص" من الكلمة الإيطالية "contrabbasso"، والتي تعني "الجهير المزدوج".
  • يُعتبر عازف الكونترباص جاكوب بوتشر أطول عازف كونترباص في التاريخ، حيث وصل طوله إلى 218 سم.

خاتمة:

  • تُعدّ آلة الكونترباص آلةً موسيقيةً غنيةً و متنوعةً، تُضفي نغماتٍ عميقةً و غنيةً على مختلف أنواع الموسيقى.
  • في حين أنّ استخدام الكونترباص في الموسيقى العربية كان محدودًا في الماضي، إلاّ أنّ اتّجاهات الموسيقى الحديثة تُشير إلى دورٍ متزايدٍ لهذه الآلة في المستقبل.