شرح وتحليل النص القرائي الإسلام دين التضامن والتسامح - في رحاب اللغة العربية - السنة الثانية إعدادي



النص القرائي الإسلام دين التضامن والتسامح:

دراسة العنوان:

- تركيبيا:

يتكون العنوان من: 
  • الإسلام: مبتدأ مرفوع بعلامة الرفع الظاهرة على اخره. 
  • دين: خبر مرفوع بالضمة الظاهر على اخره ، وهو مضاف. 
  • التضامن: مضاف اليه مجرور بالكسرة الظاهرة على اخره. 
  • و: حرف عطف. 
  • التسامح: اسم معطوف على التضامن و مجرور بالكسرة الظاهرة على اخره.

- دلاليا:

يدل العنوان من الناحية الدلالية على أن الإسلام يحث على التضامن والتعاون والتسامح والتكافل الاجتماعي، وينبذ التفرقة.

فرضيات القراءة:

انطلاقا من المعطيات السابقة نفترض أن النص يتضمن بعض أقوال و أفعال رسولنا صلى الله عليه وسلم التي تدعونا الى التضامن والتسامح فيما بيننا.

الفهم:

المعجم:

  • نفَّس: فرج.
  • كربة: حزن وغم.
  • عون: مساعدة.
  • الحسد: حب زوال نعمة الآخر.
  • تباغضوا: البغض الكراهية.
  • الرفق: الرحمة

- الفكرة العامة:

دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم لاتباع مسلك التضامن والتآزر والتسامح ونبذ البغض والكراهية.

الأفكار الأساسية:

  • الحديث 1: جزاء من فرج غم عبد مسلم.
  • الحديث 2: تحريم الرسول (ص) لخصال ذميمة (الحسد، البغض، النفاق، البيع على بيع الآخر..).
  • الحديث 3: دعوة إلى الرفق والتعامل برحمة مع كل الكائنات.
  • الحديث 4: جزاء من يحرم الرفق.

التحليل:

يشتمل هذا النص على مجموعة من الأوامر ة النواهي النبوية يمكن ادراجها في حقلين، كما يلي:

حقل الأوامر:

  • تنفيس كرب المؤمن الدنيوية.
  • التيسير على المعسر.
  • سلك طريق طلب العلم.
  • الرفق في المعاملة.
  • ستر المسلم.

حقل النواهي:

  • النهي عن الحسد.
  • النهي عن التناجش.
  • النهي عن التباغض. 
  • النهي عن التدابر.
  • النهي عن البيع فوق بيع المسلم.
  • النهي عن الظلم و الخذلان.
  • النهي عن تحريم الرفق.

أساليب النص:

  • أسلوب الشرط: مثل من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة.
  • أسلوب الأمر: مثل كونوا عباد الله إخوانا.
  • أسلوب النهي: مثل لا تحاسدوا ولا تناجشوا.

التركيب:

إن القاسم المشترك بين هذه الأحاديث النبوية الشريفة ، هو الدعوة إلى قيم التضامن والتسامح والإخاء والمحبة والاحترام والحفاظ على كرامة المسلم، ونبذ قيم البغض والكراهية والحسد والاحتقار والاعتداء على حرمات المسلم.
وقد رغب الرسول عليه السلام من خلال هذه الأحاديث إلى القيم النبيلة التي تنشر المحبة بين المسلم وأخيه، وتكون من أسباب تخفيف أهوال القيامة عنه ونيل رضى الله سبحانه وتعالى.
إن الإسلام دين الرحمة والرفق والخير والمحبة ،لادين العنف والبغض والكراهية.


هناك 6 تعليقات: