تحطم طائرة أيروسباسيال تابعة للخطوط الجوية الجزائرية قبل وصولها إلى مطار مطار بشار - بودغن بن علي لطفي بسبب تعطيل مقياس الارتفاع



في 24 يناير 1979 تحطمت طائرة أيروسباسيال أن 262 المسجلة تحت رقم (7T-VSU) بمسافة 15 كلم قبل وصولها إلى مطار مطار بشار - بودغن بن علي لطفي.

حيث لقى 14 مسافر حتفهم من أصل 20 مسافر.

أعضاء الطاقم المتكون من ثلاثة أشخاص الذين نجوا من الحادث كانوا هم الملامون في الحادث بتسببهم في تعطيل مقياس الارتفاع.