قانون الجنسية في كوريا الشمالية.. أي شخص يحمل جنسية كوريا غير مقسمة، وكان قد احتفظ بها حتى سن قانون الجنسية الجديد، فضلا عن أحفاد هؤلاء الأشخاص



قانون الجنسية لجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية

Nationality Law of the Democratic People's Republic of Korea
ينظم قانون الجنسية لجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية (المعروفة باسم كوريا الشمالية) من هو مواطن من جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، وكيف يمكن للمرء أن يكسب أو يفقد هذه الجنسية.

جنسية مزدوجة:

وحتى عام 1963، لم يكن لدى جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية قانون جنسية رسمي. وأدى ذلك إلى حالات كانت غير عادية تماما من وجهة نظر القانون الدولي، وعلى الأخص إعلان الاتحاد السوفياتي الأحادي الجانب بأن الكوريين السخالين هم مواطنون من جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، وهي دولة ذات سيادة تمنح سكانها جنسية دولة أخرى ذات سيادة، أي التشاور.
وينص قانون الجنسية الأول لكوريا الديمقراطية، الذي صدر في 9 تشرين الأول / أكتوبر 1963، على تعريف واسع جدا لمواطنة جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية.

جنسية كوريا الموحدة:

على وجه التحديد، ذكر أن أي شخص يحمل جنسية كوريا غير مقسمة، وكان قد احتفظ بها حتى سن قانون الجنسية الجديد، فضلا عن أحفاد هؤلاء الأشخاص، من الآن فصاعدا مواطنا من جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية.
وقد أثير ذلك إمكانية اعتبار كل فرد من أبناء الشتات الكوري مواطنا من جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، حيث لم يكن هناك في السابق أي إجراء واضح للتخلي عن الجنسية الكورية، ولم يتخذ سوى عدد قليل من هذه الخطوة الرسمية.

اكتساب الجنسية عن طريق التجنيس:

وينص القانون الجديد أيضا على أنه يمكن للأجانب اكتساب جنسية جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية عن طريق التجنيس. عدل القانون في 23 آذار / مارس 1995.
ويسمح القانون بمواطنة متعددة، ويحدد أن معاهدات الجنسية مع البلدان الأخرى لها الأسبقية على نص القانون.

التخلي عن الجنسية:

وبسبب عدم وجود علاقات دبلوماسية طبيعية بين كوريا الديمقراطية واليابان، كان الكوريون في اليابان ذوو الجنسية المزدوجة لكوريا الديمقراطية واليابان قد طلبوا التخلي عن الجنسية اليابانية لصالح الاحتفاظ فقط بمواطنة كوريا الديمقراطية التي رفضتها وزارة العدل اليابانية.

ومن الممكن قانونيا أيضا التخلي عن جنسية جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية؛ تصدر كوريا الديمقراطية شهادات فقدان الجنسية فى مثل هذه الحالات التي قد تطلبها دول اخرى يسعى مواطن سابق من جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية الى طبيعتها.
ومع ذلك، أصبحت هذه الشهادات أكثر صعوبة في الحصول عليها اعتبارا من عام 2011، وفقا لتقارير وسائل الاعلام الكورية الجنوبية.