معاني (أي) الاستفهامية.. يُطلبُ بها تعيينُ الشيءِ وإذا تَضمَّنت معنى الشرط جزمت الفعلين



معاني (أي) الاستفهامية:

أي: يُطلبُ بها تعيينُ الشيءِ، نحو: "أيُّ رجلٍ جاءَ؟ وأيَّةُ امرأة جاءت؟"، ومنه قوله تعالى: {أيُّكم زادتهُ هذهِ إِيماناً؟}.

فعل شرط جازم:

وإذا تَضمَّنت معنى الشرط جزمت الفعلين، نحو: "أيُّ رجلٍ يستقمْ ينجحْ".

معنى الكمال:

وقد تكون دالّةً على معنى الكمال، وتُسمى "أيًّا الكماليّةَ". وهي إذا وقت بعد نكرةٍ كانت صفةً لها، نحو: "خالدٌ رجلٌ أيُّ رجل"، أي: هو كاملٌ في صفاتِ الرجالِ.

حال بعد معرفة:

وإذا وقعت بعد معرفةٍ كانت حالاً منها، نحو: "مررتُ بعبدِ اللهِ أيّ رجل". ولا تُستعمل إِلا مضافةً: وتُطابقُ موصوفها في التذكير والتأنيث، تشبيهاً لها بالصفات المشتقّات، ولا تطابقه في غيرهما. ويجوز تركُ المطابقة فيهما.

وصلة لنداء واسم موصول:

وقد تكونُ وُصلةً لنداءِ ما فيه (ألْ) مُلحَقةً بِـ (ها) التَّنبيهيّةِ، نحو: {يا أَيُّها الناسُ}.
وقد تكون اسم موصول.

إعراب (أي) الاستفهامية:

و (أيُّ) - في جميع أحوالها - مُعرَبةٌ بالحركات الثلاث، إلا إذا كانت موصوليةً مُضافةً ومحذوفاً صدرُ صِلتها؛ كما أوضحنا ذلك في الفصل الذي قبل هذا.