اللحام الغازي (لحام الأوكسجين - استيلين).. لحام الأجزاء بهذه الطريقة بلهب غازي من فوهة أنبوب والغاز المستعمل عبارة عن مزيج من الأوكسجين والاستيلين



اللحام الغازي (لحام الأوكسجين - استيلين) Gas welding

تلحم الأجزاء بهذه الطريقة بلهب غازي من فوهة أنبوب والغاز المستعمل عبارة عن مزيج من الأوكسجين والاستيلين الذي يعمل شعلة بدرجة حرارة تقارب (3000م°) ومثل هذه الدرجة قادرة على صهر المعادن والسبائك بفترة قصيرة مما يؤدي إلى صهر طرفي القطعتين المراد لحامها وتسخين المنطقة المجاورة.
كما وأن هذا الصهر السريع وانتقال الحرارة ستؤدي إلى الأكسدة للمناطق المجاورة لمنطقة الصهر.

اللحام بواسطة الهيدروجين:

أما طريقة اللحام بواسطة الهيدروجين الذري فهي غير ممكنة وذلك لأنها تعطي درجة حرارة عالية تقارب (4000م°) وفي نفس الوقت فان الهيدروجين يذوب في منطقة الصهر مما يؤدي إلى تولد فقاعات غازية في منطقة اللحام حيث يؤدي إلى ضعف في الخواص الميكانيكية في المنطقة الملحومة.

لحام القوس المحمي بطبقة غازية:

ولهذه الأسباب وغيرها من الأسباب فقد استعمل في الآونة الأخيرة لحام القوس المحمي بطبقة غازية ففي عملية اللحام الغازية أو غيرها من الطرق يستعمل الكترود معدني يضاف إلى منطقة الصهر لربط الأجزاء المراد لحامها ومليء المنطقة (الفجوة بين القطعتين) بالمعدن وعند امتلاء الفجوة بالمنصهر تترابط حافات القطع المراد لحامها بصورة محكمة.
أما الاكترود المضاف فيكون تركيبه نفس تركيب المادة الملحومة وأحيانا يحوي على بعض العناصر التي ترفع من قابلية اللحام للمعدن أثناء عملية اللحام.

صهر الأكاسيد:

وتضاف المواد المساعدة أيضا لصهر الأكاسيد ولتكوين طبقة تعمل على حماية المنطقة المصهورة من الهواء وهذه المواد من الممكن إضافتها بصورة منفردة أو يكسى معدن الإضافة بها والذي يكون على شكل قضيب اسطواني وعندما يبدأ معدن الإضافة بالانصهار التدريجي تنفصل هذه المادة وتؤدي عملها.


0 تعليقات:

إرسال تعليق