موقع الدول العربية في المؤشرات الدولية لمناخ الاستثمار.. تهيئة عدد من المؤشرات التي تمكن من معرفة وضع كل دولة على انفراد



حرص عدد من المؤسسات والمنظمات على تزويد المستثمرين وصانعي القرار بمعلومات رقمية تساعدهم في اتخاذ القرار، من خلال تهيئة عدد من المؤشرات التي بمكن أن تساعدهم في معرفة وضع كل دولة على انفراد، وتحديد أهم النواقص التي تعاني منها تلك الدول، التي تمنعها من جذب المستثمرين الأجانب.

وأثبتت الدراسات الإحصائية بأن هناك صلة قوية بين ترتيب القطر أو درجته في هذه المؤشرات وبين مقدار ما يجتذبه من الاستثمار الأجنبي.

كما لوحظ وجود علاقة إحصائية قوية  بين موقع الدول في هذه المؤشرات، فالدولة التي تنخفض فيها نسبة المخاطرة على وفق إحدى المؤشرات تحظى بموقع متقدم في مؤشر الحرية الاقتصادية، والدولة الذي يحرز موقعاً متقدماً في مجال التنمية البشرية يحقق درجة عالية في مؤشر ثروة الأمم الناهضة وهكذا.

وبهدف تسليط الضوء على وضع الدول العربية في تلك المؤشرات  سنتعرض عدد من  المؤشرات المرتبطة بمناخ الاستثمار وكآلاتي:
1- مؤشر الحرية الاقتصادية.
2- المؤشر الثلاثي المركب لقياس ثروة الأمم للاقتصادات الناهضة.
3- مؤشر التنافسية العالمي.
4- مؤشر التنمية البشرية.
5- المؤشر المركب للمخاطر القطرية.