تنوع الظروف الطبيعية والبشرية في روسيا.. انبساط التضاريس وقساوة المناخ. بطء النمو وسوء التوزيع السكاني



تتميز روسيا بتنوع الظروف الطبيعية والبشرية:

1- انبساط التضاريس وقساوة المناخ:
تتميز تضاريس روسيا بانبساطها وتتخللها سهول شاسعة مثل سيبريا الغربية والسهل الروسي، إضافة بعض الهضاب وأهمها سيبريا الوسطى.

في حين تتنوع الجبال بين الحديثة في الشرق ويتجاوز ارتفاعها 4800 م، وكتل قديمة في الغرب على شكل جبال متوسطة (جبال الأورال).

أما المناخ فيطغى عليه الطابع القاري البارد حيث تنخفض الحرارة عن صفر درجة معظم فترات السنة.

2- بطء النمو وسوء التوزيع السكاني:
يزيد عدد سكان روسيا عن 144 مليون نسمة، وتميز نموهم بالتراجع منذ الستينات حتى بلغ 0.39- % سنة 2003 حيث بلغت نسبة الولادات 10.1 ‰ في حين بلغت نسبة الوفيات 14‰.

ولذلك يتميز الهرم السكاني بقلة الصغار وارتفاع نسبة القادرين على العمل والشيوخ.

ومن جانب آخر يتميز التوزيع السكاني بالتفاوت، فيستقر معظم السكان في الجزء الأوربي بالغرب حيث تزيد الكثافة عن 50 نسمة/ كلم² في حين تقل الكثافة بالشرق والشمال عن 1 نسمة/ كلم².