ما هي مراحل تطور علم البيئة؟.. بناء صورة متكاملة وواضحة عن المشكلات التي تعاني منها البيئة وسن القوانين والتشريعات البيئية الوطنية والإقليمية والعالمية



مراحل تطور علم البيئة:

شملت المرحلة الثالثة من تطور علم البيئة العقدين الأخيرين من القرن العشرين.
وشهدت هذه المرحلة المزيد من الاهتمام بالبيئة، والمزيد من سن القوانين والتشريعات البيئية الوطنية والإقليمية والعالمية، وإعادة التقييم لمجمل النشاطات البيئية، والآثار الناتجة عنها.

تشخيص مشكلات البيئة:

وتميزت هذه المرحلة بمحاولة علم البيئة بناء صورة متكاملة وواضحة عن المشكلات التي تعاني منها البيئة، وهي مشكلات متنوعة تتعلق بالتلوث البيئي، واستنزاف الموارد الطبيعية، وتأمين المواد الغذائية ومعالجة العجز المائي والتصحر والفقر وتدهور الأراضي والغابات الخ...

استخدام القوانين البيولوجية:

وقد أدت الثورة التقنية العلمية المعاصرة إلى ضرورة الانتقال من الاعتماد على علم البيولوجيا واستخدام القوانين البيولوجية من أجل حل المشكلات البيئية إلى علم البيئة المعاصر متعدد الأغراض والاتجاهات والاهتمامات الذي يعتمد على مجموعة كبيرة من العلوم ذات الصلة.

فروع جديدة في علم البيئة:

وهذا ما يعكسه ظهور مفاهيم وفروع جديدة في علم البيئة مثل الإيكولوجيا: الكونية، الهندسية، الزراعية، الثقافية، الاجتماعية، وإيكولوجيا الإنسان، والإنسان والمحيط الحيوي (MAB)، ومفهوم الجيوبيئي Geo environment، والجيوإيكولوجي Geoecology، وغير ذلك من المفاهيم.


0 تعليقات:

إرسال تعليق