مرونة التعلم الافتراضي في أوروبا مقارنة بالتعليم التقليدي.. زيادة كبيرة في قبول الناس للدرجات العلمية عن طريق التعلم عن بعد في الولايات المتحدة



تشير أغلب الدراسات حول التعلم الافتراضي في أوروبا (Mason, 1999, p.88) إلى أن اتجاه المتعلمين الايجابي يعود أساساً لمرونته مقارنة بالتعليم التقليدي.

وفي دراسة مسحية مطولة بين عامي 1989م وحتى العام 2003م (Phillips, 2003) بينت نتائجها زيادة كبيرة في قبول الناس للدرجات العلمية عن طريق التعلم عن بعد في الولايات المتحدة.

وبينت أيضاً أن (79%) من مدراء الشركات في العام 2000م، صنفوا الدرجات العلمية عن بعد بكونها مساوية لتلك التي يحصل عليها الطلاب في المدينة الجامعية.

ووصلت هذه النسبة إلى (90%) عندما تكون الجامعة الافتراضية فرعاً من جامعة ذات سمعة معروفة وتقع في النطاق الجغرافي الذي يعيش ويعمل فيه الطلاب.