طريقة حل المشكلات أو الوضعية المسألة لتدريس النشاط العلمي.. اكتساب المتعلم مهارات التفكير العلمي باستخدام خطوات المنهج العلمي في إيجاد حلول لمشكلات مختارة واقعية



طريقة حل المشكلات أو الوضعية المسألة لتدريس النشاط العلمي:

تندرج هذا الأسلوب الذي يساهم في تنمية قدرة المتعلم على التفكير العلمي ولكي يكتسب المتعلم مهارات التفكير العلمي ينبغي ان تتيح له وضعيات التعلم الفرصة لاستخدام خطوات المنهج العلمي في إيجاد حلول لمشكلات مختارة واقعية.

مكونات الوضعية المسألة:

وتتكون الوضعية المسألة من وضعية (situation) تحيل الى الشخص  (sujet) في علاقته بسياق معين (contexte) أو بحدث (evénement) ومن مسألة (probléme).
وتتمثل في مناولة معلومات أو انجازات مهمة أو تخطي حاجز لتلبية حاجات ذاتية عبر مسار غير بديهي وتمثل الوضعية المسألة في الإطار الدراسي خلخلة للبنية المعرفية للمتعلم.
وتساهم في إعادة بناء التعلم  وتتموضع ضمن سلسلة مخططة من التعلمات.

خطوات تنفيذ طريقة حل المشكلات أو الوضعية المسألة:

طريقة حل المشكلات أو الوضعية المسألة تعد واحدة من الطرق المؤثرة لتدريس النشاط العلمي. تركز هذه الطريقة على تقديم مشكلة أو وضعية محددة تتطلب من الطلاب تطبيق المفاهيم العلمية والمهارات العلمية المكتسبة لحلها. يتم تنفيذ هذه الطريقة من خلال الخطوات التالية:

- تقديم المشكلة أو الوضعية المسألة:

يتم تقديم المشكلة أو الوضعية المسألة بشكل واضح ومحدد. يتعرف الطلاب على المشكلة ويفهمون ما يطلب منهم.

- توضيح المعرفة المسبقة:

يتم استدعاء المعرفة المسبقة التي يحتاجها الطلاب لحل المشكلة. يتم تذكيرهم بالمفاهيم العلمية والمهارات ذات الصلة التي تم تعلمها سابقاً.

- تحليل المشكلة:

يتم تحليل المشكلة وتفكيكها إلى جوانبها المختلفة. يتعين على الطلاب تحديد المتغيرات المهمة وتحديد العلاقات بينها وتحديد المعلومات المفقودة.

- جمع المعلومات والبيانات:

يتم جمع المعلومات والبيانات اللازمة لحل المشكلة. يمكن أن تشمل هذه المصادر المختلفة مثل الكتب، والمقالات العلمية، والتجارب السابقة، والأبحاث على الإنترنت.

- تحليل وتفسير المعلومات:

يتم تحليل وتفسير المعلومات والبيانات المجمعة. يستخدم الطلاب المفاهيم العلمية والمهارات العلمية لتحليل البيانات واستنتاج النتائج المنطقية.

- تطبيق المفاهيم العلمية والمهارات:

يتم تطبيق المفاهيم العلمية المكتسبة والمهارات العلمية لحل المشكلة أو الوضعية المسألة. يتم استخدام المعلومات والبيانات والتحليل للتوصل إلى حلول منطقية ومعقولة.

- التقييم والتعديل:

يتم تقييم الحلول المقدمة من الطلاب وتقييم تفاعلهم مع المشكلة أو الوضعية المسألة. يتم توجيه التعديلات اللازمة وتوفير الملاحظات والتعليقات لتحسين الأداء المستقبلي.

مثال توضيحي لطريقة حل مشكلة علمية باستخدام الوضعية المسألة:

باستخدام طريقة حل المشكلات أو الوضعية المسألة، يتم تعزيز قدرات الطلاب على التفكير النقد، وهذا مثال توضيحي لطريقة حل مشكلة علمية باستخدام الوضعية المسألة:

مثال: تحليل الماء:


- تقديم المشكلة:

يتم تقديم مشكلة حول كيفية تحليل الماء لتحديد مكوناته الرئيسية.

- تحليل المشكلة:

يتعين على الطلاب تحليل المشكلة وتحديد المعلومات المطلوبة والمتغيرات المهمة. على سبيل المثال، يمكن للطلاب أن يدركوا أن الماء مكون من هيدروجين وأكسجين، وأنهم بحاجة إلى طريقة لتحليل الماء لتحديد تركيز كل من هذين المكونين.

- جمع المعلومات والبيانات:

يتم جمع المعلومات والبيانات المتاحة حول تحليل الماء. يمكن للطلاب الاستعانة بالمصادر المختلفة مثل الكتب والمقالات العلمية والتجارب السابقة.

- تحليل وتفسير المعلومات:

يتم تحليل المعلومات المجمعة وتفسيرها. يمكن للطلاب استخدام المفاهيم العلمية المعروفة حول التحليل الكيميائي والأساليب المختلفة لتحليل الماء.

- تطبيق المفاهيم العلمية والمهارات:

يستخدم الطلاب المفاهيم العلمية والمهارات العلمية لتطبيق طرق تحليل الماء. يمكنهم استخدام تقنيات مثل التحليل الكيميائي، والتحليل الطيفي، والتحليل البيولوجي لتحديد تركيز الهيدروجين والأكسجين في الماء.

- التقييم والتعديل:

يتم تقييم النتائج المقدمة من الطلاب وتقييم تفاعلهم مع المشكلة. يتم توجيه التعديلات اللازمة وتوفير الملاحظات والتعليقات لتحسين الأداء المستقبلي.

هذا مثال بسيط يوضح كيفية استخدام الوضعية المسألة لتدريس النشاط العلمي. يمكن تعديل المثال وتوسيعه وفقًا للموضوعات والمستويات التعليمية المختلفة.