السياسة الزراعية في الصين منذ 1949 وتطوراتها.. تطبيق المخططات التي تعطي الأولوية للزراعة وترقية الأرياف



كانت الصين تعرف ببلاد المجاعات لكن بفضل تجربتها الزراعية إستطاعت أن تحقق تطورا هاما في كمية المحاصيل الزراعية المنتجة بتطبيق المخططات التي تعطي الأولوية للزراعة وترقية الأرياف، حتى تمكنت من تحقيق ما يسمى "القفزة العظمى إلى الأمام".

واتجهت الصين نحو الاصلاح الزراعي بهدف تحرير الفلاح من الاقطاع، ورفع الاستغلال عنه فقامت بإنتزاع الأراضي من الاقطاعيين وكبار الملاك.

وشملت العملية 49 مليون هكتار وزعت على 70 مليون أسرة وسمحت هذه العملية بظهور تعاونيات زراعية.


0 تعليقات:

إرسال تعليق