بداية قتل الألمان للمعاقين اليهود.. إرسال المرضى الذين وقع عليهم الاختيار إلى ست مؤسسات للقتل بالغاز صُممت كجزء من برنامج القتل الرحيم



أكتوبر عام 1939
بداية قتل الألمان للمعاقين

بدأ القتل المنظم لهؤلاء الألمان الذين اعتبرهم النازيون "لا يستحقون الحياة".

وبدأت مجموعات من "المستشارين" في زيارة المستشفيات ودور التمريض وتقرير من يموت.

وتم إرسال المرضى الذين وقع عليهم الاختيار إلى ست مؤسسات للقتل بالغاز صُممت كجزء من برنامج "القتل الرحيم": وهي بيرنبرج، وبراندنبرج، وجرافنيك، وهادامار، وهارتايم، وسونينشتاين.

وتم قتل هؤلاء المرضى في غرف الغاز باستخدام غاز أول أكسيد الكربون.

وأصبح المستشارون الذين شاركوا في برنامج "القتل الرحيم" مساعدين فيما بعد في إنشاء محتشدات الإبادة وتشغيلها.