أشكال تقديم الشخصيات في الرواية المغربية.. الانتقال بالوصف من العام إلى الخاص ومن المظهر الخارجي إلى المظهر الداخلي للشخصية وعلاقاتها مع الآخرين



تحليل أشكال تقديم الشخصيات في الرواية المغربية:

المقياس النوعي والطريقة غير المباشرة:

يُظهر تحليل أشكال تقديم الشخصيات في الرواية المغربية، باستخدام المقياس النوعي، سيطرة الطريقة غير المباشرة على التقديم. حيث يهيمن الراوي على تقديم المعلومات حول الشخصية، مع التحكم بكمية وطريقة عرضها.

الشخصية التخييلية وسيطرة الراوي:

يُبرر هذا التحكم بكون الراوي العليم هو المسيطر على مجرى السرد، حيث تُصبح مهمته جعلنا نرى الشخصية التخييلية بوضوح، كما لو كانت حقيقية.

دور الراوي كوسيط:

يلعب الراوي دور الوسيط بين القارئ والشخصية، مما يُوفر الوضوح ويُحقق المقروئية الضرورية لبناء الشخصية الروائية.

التعليل والنسق التقليدي:

يعود شيوع هذا المنحى إلى سيادة النسق التقليدي في عرض الشخصية، حيث يُسند تقديمها للراوي للاستفادة من عالميته وحضوره الكلي، وللتأكيد على مصداقيته.

ضمير الغائب وجماليات السرد:

يُستخدم ضمير الغائب في تقديم الشخصيات، ليس فقط كتنويع نحوياً، بل كموقف جمالي رسّخته التقاليد الروائية.

أمثلة نموذجية:

يُقدم الباحث أمثلة نموذجية تُظهر سيطرة الراوي على عملية التقديم، مثل شخصية "عائشة العرجاء" في رواية "الريح الشتوية" لمبارك ربيع.

مبدأ التدرّج ومبدأ التحول:

يُركز الباحث على مبدأين أساسيين يُنظمان الرؤية الخارجية في تقديم الشخصية:
  • مبدأ التدرّج: الانتقال بالوصف من العام إلى الخاص، ومن المظهر الخارجي إلى الداخلي.
  • مبدأ التحول: تحوّل الشخصية تبعاً للأحداث في السرد.

التقييم:

يُقدم الباحث تحليلاً مُفصّلاً لأشكال تقديم الشخصيات في الرواية المغربية، مُركزاً على سيطرة الطريقة غير المباشرة والنسق التقليدي.

نقاط القوة:

  • المنهجية: استخدام المقياس النوعي يُتيح تحليلاً دقيقاً لظاهرة تقديم الشخصيات.
  • التركيز على الراوي: يُسلّط الضوء على دور الراوي كوسيط بين القارئ والشخصية.
  • الأمثلة النموذجية: تُوضّح سيطرة الراوي على عملية التقديم.
  • التحليل: يُركز على مبدأين أساسيين يُنظمان الرؤية الخارجية.

نقاط الضعف:

  • التركيز على النسق التقليدي: قد يُقلّل من أهمية الأنماط الحديثة في تقديم الشخصيات.
  • التعميم: قد لا تنطبق جميع النتائج على جميع الروايات المغربية.

الخلاصة:

يُقدم الباحث تحليلاً مُفيداً لأشكال تقديم الشخصيات في الرواية المغربية، مع التركيز على سيطرة الطريقة غير المباشرة والنسق التقليدي.

التوصيات:

  • تحليل أنماط حديثة: دراسة أنماط تقديم الشخصيات الحديثة في الرواية المغربية.
  • دراسة روايات أخرى: توسيع نطاق الدراسة ليشمل روايات مغربية أخرى.
  • مقارنة مع روايات عربية: مقارنة أشكال تقديم الشخصيات في الرواية المغربية مع الرواية العربية بشكل عام.