تعريف البيداغوجيا الفارقية.. نهج بيداغوجي يبحث عن تطبيق مجموعة متنوعة من الوسائل و إجراءات التعليم و التعلم بغرض اتاحة الفرصة لمتعلمين غير متجانسين



تعتبر البيداغوجيا الفارقية نهجا بيداغوجيا يبحث عن تطبيق مجموعة متنوعة من الوسائل و أجراءات التعليم و التعلم، بغرض إتاحة الفرصة لمتعلمين غير متجانسين (من حيث السن و الأستعدادات و وتائر التعلم و المعارف...)، لكنهم يتواجدون جميعا في فصل دراسي واحد، وذلك لبلوغ أهداف مشتركة اعتمادا على مسالك وتقنيات مختلفة...

إن ما يميز البيداغوجيا الفارقية، حسب المعنى السابق، هو أنها: مجموع مواقف تنفتح أساسا على شخصية المتعلمين، وعلى نهوج بيداغوجية معينة، وعلى منهجيات للتعليم و التكوين ملائمة، وعلى تقنيات وأدوات ديداكتيكية خاصة... بشكل يأخذ بعين الأعتبار تنوع المتعلمين وعدم تجانسهم، ويرمي في نفس الوقت الى أن يصل جميع المتعلمين الى تحقيق أهداف معرفية وغير معرفية بدرجة متساوية أو ملائمة.