الكليموغراف.. عرض المعلومات عن درجة الحرارة وكمية الرواسب في رسم بياني واحد



الكليموغراف
Climograph
توجد إمكانية عرض المعلومات عن درجة الحرارة وكمية الرواسب في رسم بياني واحد.
وعندها يدعى هذا الرسم بالكيلموغراف.
كلمة كليموغراف معناها:
- كليمو: مناخ
- غراف: رسم.

رسم المناخ هو تمثيل رسومي للمناخ الأساسي للموقع.
تعرض خرائط المناخ بيانات لمتغيرين: (أ) متوسط ​​درجة الحرارة الشهرية و (ب) متوسط ​​هطول الأمطار الشهري.
هذه أدوات مفيدة لوصف مناخ الموقع بسرعة.

يستخدم أحد أشكال التمثيل مجموعة متداخلة من مخطط شريطي وخطي يستخدمان لإظهار مناخ مكان ما خلال فترة 12 شهرًا.

يعرض المحور الأفقي (المحور السيني) 12 شهرًا بينما يحتوي المحور الرأسي على مقياس هطول الأمطار على جانب ومقياس درجة الحرارة على الجانب الآخر.

بينما يتم تصور درجة الحرارة عادةً باستخدام خط ، تختار بعض أجهزة رسم المناخ تصور البيانات باستخدام شريط.

تسمح ميزة هذه الطريقة لجهاز المناخ بعرض متوسط ​​المدى في درجة الحرارة (متوسط ​​درجات الحرارة الدنيا والمتوسطة القصوى) بدلاً من المتوسط ​​الشهري البسيط.

لا تصف الأنماط الموجودة في مخطط المناخ مناخ الموقع فحسب، بل توفر أيضًا دليلًا على الموقع النسبي لذلك المناخ.

على سبيل المثال، قد يمثل مخطط المناخ ذو النطاق الضيق في درجة الحرارة على مدار العام موقعًا قريبًا من خط الاستواء، أو بدلاً من ذلك موقعًا مجاورًا لجسم كبير من المياه يمارس تأثيرًا معتدلًا على نطاق درجة الحرارة.

وفي الوقت نفسه، قد يشير نطاق واسع في درجات الحرارة السنوية إلى عكس ذلك.
يمكننا أيضًا استنباط معلومات حول الظروف البيئية للموقع من خلال جهاز قياس المناخ.

على سبيل المثال، إذا كان هطول الأمطار منخفضًا باستمرار على مدار العام، فقد نقترح أن الموقع يعكس صحراء؛ إذا كان هناك نمط موسمي ملحوظ لهطول الأمطار، فقد نقترح أن يمر الموقع بموسم الرياح الموسمية.

عند الجمع بين أنماط درجة الحرارة وهطول الأمطار معًا، يكون لدينا أدلة أفضل على الظروف المحلية.

على الرغم من ذلك، من المهم ملاحظة أن عددًا من العوامل المحلية تساهم في الأنماط التي لوحظت في مكان معين؛ لذلك، فإن جهاز قياس المناخ ليس أداة مضمونة تلتقط جميع الاختلافات الجغرافية التي قد تكون موجودة.