مفهوم إدارة الجودة الشاملة: تحقيق إحتياجات المستهلك وأهداف المشروع. العمل الصحيح بدون أخطاء من المرة الأولى



مفهوم إدارة الجودة الشاملة:

إدارة الجودة الشاملة هي فلسفة حديثة تأخذ شكل نهج أو نظام إداري شامل، قائم على أساس إحداث تغييرات إيجابية جذرية لكل شيء داخل المنظمة.
وذلك من أجل تحسين و تطوير كل مكونات المنظمة، للوصول لأعلى جودة في مخرجاتها (سلع و خدمات) وبأقل تكلفة، بهدف تحقيق أعلى درجة من الرضا لدى عملائها، عن طريق إشباع حاجاتهم ورغباتهم، وفق ما يتوقعونه.
بل وتخطي هذا التوقع، تماشيا مع إستراتيجية تدرك أن رضا الزبون وهدف المنظمة هما هدف واحد، وبقاء المنظمة ونجاحها واستمرارها يعتمد على هذا الرضا، وكذلك على رضا كل من يتعامل معها من غير الزبائن كالموردين وغيرهم.

ويقوم هذا النهج الجديد الشامل من أجل تحقيق غايته على قاعدة تدعى "العمل الصحيح بدون أخطاء من المرة الأولى".
إن إدارة الجودة الشاملة (Total Quality Management - TQM) هي نهج شامل ومتكامل يهدف إلى تحقيق الجودة والتميز في جميع جوانب المؤسسة. تركز إدارة الجودة الشاملة على تحسين العمليات والمنتجات والخدمات وتلبية احتياجات وتوقعات العملاء بشكل مستمر.

مبادئ إدارة الجودة الشاملة:

تعتمد إدارة الجودة الشاملة على عدة مبادئ أساسية، ومنها:

- التركيز على العميل:

يعتبر رضا العملاء أحد الأهداف الرئيسية لإدارة الجودة الشاملة. يتم تحليل احتياجات العملاء وتوقعاتهم وتوجيه الجهود لتلبيتها بشكل مستمر. يتم التفاعل مع العملاء وجمع ردود فعلهم لتحسين المنتجات والخدمات.

- المشاركة والمساهمة الكاملة:

يشمل نهج إدارة الجودة الشاملة مشاركة جميع الموظفين في العملية التحسينية. يتم تشجيع الموظفين على المشاركة في اتخاذ القرارات وتحسين العمليات وتطوير المنتجات. يعتبر التدريب والتطوير المستمر للموظفين جزءًا هامًا من هذا النهج.

- التحسين المستمر:

يعتبر التحسين المستمر أحد أسس إدارة الجودة الشاملة. يتم تحليل العمليات وتحديد المشاكل وتطبيق التحسينات بشكل مستمر ومستدام. يستخدم أدوات وتقنيات مثل PDCA (Plan-Do-Check-Act) ومفهوم Kaizen (التحسين المستمر) لتحقيق ذلك.

- الشراكة مع الموردين:

يتطلب نهج إدارة الجودة الشاملة تعاونًا قويًا مع الموردين. يتعين على المؤسسة تطبيق معايير الجودة على الموردين والعمل معهم على تحقيق الجودة المشتركة في سلسلة التوريد.

- قياس الأداء والمراقبة:

يتضمن إدارة الجودة الشاملة قياس ومراقبة أداء العمليات والمنتجات والخدمات بشكل منتظم. يتم استخدام البيانات والمعلومات المستمدة من هذه العمليات لاتخاذ القرارات وتحسين الأداء.

باختصار، إدارة الجودة الشاملة تهدف إلى تحقيق الجودة والتميز من خلال تطبيق مبادئ وأدوات قوية في جميع جوانب المؤسسة. يتطلب ذلك التركيز على العملاء والتحسين المستمر والمشاركة الكاملة للموظفين والشراكة مع الموردين. من خلال تبني هذا النهج، تسعى المؤسسات إلى تحقيق رضا العملاء وتحسين الأداء والاستدامة في البيئة التنافسية.