مطار سيدني- كنجس فورد سميث الدولي.. المقر الرئيسي لطيران كانتس وفيرجن بلو وجت ستار والأكثر ازدحاماً بالركاب وحركة الطائرات بين جميع المدن الأسترالية



مطار سيدني
Sydney Airport

هو مطار دولي يقع في مدينة سيدني في أستراليا.
ويعرف أيضاً باسم مطار كنجس فورد سميث الدولي نسبة إلى الطيار كنجس فورد سميث.

يعد المطار الرئيسي لمدينة سيدني الأسترالية.
ويقع في ضاحية ماسكوت.

ويعتبر الأكثر ازدحاماً بالركاب وحركة الطائرات بين جميع المدن الأسترالية.
تتخذه شركة طيران كانتس الأسترالية مقرا رئيسيا لها.

وتستخدم شركات أخرى كفيرجن بلو، وجت ستار التابعين لكانتس هذا المطار كمطار مستهدف لها.
في البداية أعلن عن المطار في عام 1920 (المعروفة آنذاك باسم مطار سيدني).

وأعيدت تسميته مطار سيدني (كينغس فورد سميث) الدولي في عام 1953، تكريما لتشارلز كينغس فورد سميث، أحد رواد الطيارين الأستراليين.

بني أول مدرج في المطار عام 1933.
وقد بني من الحصى. كانت المجاري المائية الصغيرة موجودة في بعض من المدارج المبنية حالياً في السابق.

في عام 1960 كان من الضرورة وجود مبنى دولي جديد وأصبح من الأولويات.

وقد بدأ العمل في المبنى الجديد في أواخر عام 1966.
افتتح المبنى الجديد رسمياً يوم 3 مايو 1970، من قبل الملكة اليزابيث الثانية.

وهبطت أول طائرة بوينغ 747 'جامبو جيت' في المطار تابعة لشركة بان أميركان الأمريكية واسمها 'كليبر فلاينح كلاود ورقم تسجيلها (N734PA)، وقد هبطت في 4 أكتوبر 1970.

في سبعينيات من القرن الماضي تم توسعة المدرج الرئيسي وهو من الشمال -الجنوب ليصبح واحداً من أطول المدرجات في نصف الكرة الجنوبي.

وقد تم توسيع مبنى الركاب الدولي في عام 1992 ومرت منذ ذلك الحين في عدة عمليات تجديد.

في عام 2002، باعت الحكومة الأسترالية مؤسسة مطارات سيدني المحدودة (سميت لاحقا إلى مؤسسة مطار سيدني المحدودة)، وإدارة سلطة المطار إلى شركة ساوثرن كروس أيربورتس كوربوريشن هولدنج ليميتد (Southern Cross Airports Corporation Holdings Ltd).

ومعظم أسهمها يملكها بنك ماكواري للبنية التحتية والبقية تملكها صناديق الاستثمار.

شهد مبنى الركاب الدولي الرئيسي بعد انتهائه اثنان من التوسعات الكبيرة.

وتجري إحدى هذه التوسعات حالياً، وسوف تمتد إلى عشرين عاماً (2005-2025).

وسيشمل ذلك إضافة مكاتب عالية البناء ومواقف للسيارات، والتوسع في كل من المبنى الدولي والمبنى المحلي.


ليست هناك تعليقات