سقوط طائرة الرحلة العرضية 1153 من نوع ATR-72 التونسية بين مدينة باري الإيطالية وجزيرة جربة بسبب صمام الوقود في الطائرة



- في 6 أغسطس 2005- طائرة الرحلة العرضية 1153 من نوع ATR-72 (صنعت سنة 1992) تقل 34 راكبا إيطاليا و 5 من الطاقم التونسيين قامت بهبوط اضطراري شمال راس قالو (في عرض سردينيا).

الطائرة كانت تربط مدينة باري بجزيرة جربة.

وكان الطيار قد اتصل بمطار بالرمو بعد مشاكل في المحرك ولكنه لم يستطع الوصول إليه وانقسمت الطائرة إلى ثلاث اجزاء بعد ارتطامها بسطح البحر.

16 من الركاب الـ 39 قتلوا منهم 3 لم يعثر عليهم، ال 23 الباقون بما فيهم 2 من الطاقم استطاعوا الخروج من الطائرة التي بقيت تطفو على سطح الماء.

- في 7 سبتمبر، سلطة الطيران الإيطالية منعت الشركة من التحليق في أجوائها.

حسب التحليلات، صمام الوقود في الطائرة كان معدا لطائرة ATR-42 (التي تسع كمية أكبر من الوقود) وليس مع ATR-72.

وهو ما جعل الطيار يسهو عن الكمية الحقيقية للوقود بالطائرة.

محركي الـ ATR-72 توقفا عن العمل في نفس الوقت مما أدى إلى سقوط الطائرة.