وسائل وأهداف التقويم التشخيصي.. فحص وضعية الانطلاق وتعرف خصائص المتعلمين والمتعلمات قبل الشروع في العملية التعليمية



وسائل وأهداف التقويم التشخيصي:

التقويم التشخيصي هو نوع من التقويم يهدف إلى تحديد نقاط القوة والضعف لدى الطلاب في بداية عملية التعلم. ويساعد المعلمين على تحديد الطلاب الذين يحتاجون إلى دعم إضافي، والتخطيط للتدخلات التعليمية المناسبة.

وسائل التقويم التشخيصي:

وهناك العديد من الوسائل التي يمكن استخدامها في التقويم التشخيصي، بما في ذلك:

- الاختبارات:

يمكن استخدام الاختبارات، سواء كانت شفهية أو كتابية، لتقييم مستوى فهم الطلاب للموضوعات الدراسية.

- الواجبات المنزلية:

يمكن استخدام الواجبات المنزلية لتقييم مدى قدرة الطلاب على تطبيق المفاهيم والمهارات التي تعلموها في الفصل الدراسي.

- المشاريع:

يمكن استخدام المشاريع لتقييم قدرة الطلاب على التفكير النقدي والحل الخلاق للمشكلات.

- الملاحظة:

يمكن للمعلمين ملاحظة أداء الطلاب في الفصل الدراسي، أو أثناء المناقشات الجماعية، أو أثناء التفاعلات مع الآخرين.

أهداف التقويم التشخيصي:

وتهدف وسائل التقويم التشخيصي إلى تحقيق الأهداف التالية:

- تحديد نقاط القوة والضعف لدى الطلاب:

يساعد التقويم التشخيصي المعلمين على تحديد نقاط القوة والضعف لدى الطلاب في بداية عملية التعلم.

- تحديد الطلاب الذين يحتاجون إلى دعم إضافي:

يساعد التقويم التشخيصي المعلمين على تحديد الطلاب الذين يحتاجون إلى دعم إضافي، حتى يتمكنوا من اللحاق بزملائهم.

- التخطيط للتدخلات التعليمية المناسبة:

يساعد التقويم التشخيصي المعلمين على التخطيط للتدخلات التعليمية المناسبة للطلاب الذين يحتاجون إلى دعم إضافي.
ويعتبر التقويم التشخيصي من الأدوات المهمة في العملية التعليمية، حيث يساعد على ضمان حصول جميع الطلاب على الفرصة للنجاح.

ما هو التقويم التشخيصي؟

التقويم التشخيصي: يطلق عليه أيضا التقويم القبلي أو التمهيدي أو الاستكشافي.
ويهدف إلى فحص وضعية الانطلاق وتعرف خصائص المتعلمين والمتعلمات قبل الشروع في العملية التعليمية.
وينجز في بداية السنة الدراسية أو الأسدس أو مرحلة كفاية أو وحدة أو حصة  دراسية.وهو تقويم يفيد في معرفة المكتسبات السابقة والكشف عن مواطن الخلل في تحصيل المتعلمات والمتعلمين.
إن النتائج المحصلة من التقويم التشخيصي يمكن أن تكون أساسا للمعالجة الفردية والجماعية، كما يمكن أن تشكل موجها لمراجعة العمليات التعليمية كلها أو بعضها من طريقة التدريس أو الحوامل الديداكتيكية...

مكونات التقويم التشخيصي:

ويركز التقويم التشخيصي على مكونات كثيرة منها:

1- التحصيل المعرفي:

ينصب على المكتسبات السابقة المرتبطة بالمعارف التي ترتكز عليها التعلمات المسطرة.

2- التصرفات:

يركز هذا الجانب على المكونات النفسية والوجدانية المؤطرة لسلوك المتعلم.

3- الجانب الاجتماعي:

يهتم هذا الجانب بنوع ومستوى علاقة المتعلم بالمحيط الاجتماعي، ويعتمد في هذا التشخيص على تصريحات الأسر والأساتذة السابقين، وعلى الأدوات السوسيومترية ودفتر التتبع.
ويمكن إجراء التقويم التشخيصي بواسطة ما يلي: أسئلة، تمارين، وضعية - مشكلة أو رائز تشخيصي...