معاهدة حظر التجارب النووية.. إعادة مجلس الشيوخ وظيفة جزيرة جونستون لتخزين وتدمير الأسلحة الكيميائية



في عام 1963، صادق مجلس الشيوخ الأمريكي على معاهدة حظر التجارب النووية، والتي تتضمن حكما المعروفا باسم "وقائية جيم أو C" والذي هو الأساس للحفاظ على الجزيرة بأنها "مهيئة للاختبار" لتجارب فوق الأرض موقع التجارب النووية في الغلاف الجوي للتجارب النووية وينبغي على الإطلاق أن يعتبر أن من الضروري مرة أخرى.

في عام 1993، أوقف الكونغرس أي تخصيص مالي للجزيرة لتبلغ مهمة "وقائية C" إلى نهايتها.

ثم أعاد مجلس الشيوخ البعثة العسكرية في الجزيرة ولتعود وظيفة الجزيرة لتخزين وتدمير الأسلحة الكيميائية.

جزيرة جونستون المرجانية لم يكن لها قط أي السكان الأصليين، مع العلم أنه خلال أواخر القرن 20، كان معدل الأفراد القاطنين في الجزيرة نحو 300 عسكري أمريكي و1000 المتعاقدين المدنيين.