النشر على وسائط حاسوبية.. الوسائط المغناطيسية والبصرية القابلة للقراءة بواسطة الحاسوب لنشر نتائج التعداد



النشر على وسائط حاسوبية:
- بالنسبة لأعداد متزايدة من المستخدمين فإن الوسائط المغناطيسية والبصرية القابلة للقراءة بواسطة الحاسوب تعتبر الوسائط المفضلة للنشر.

إن السبب في ذلك هو أن البيانات في هذا الشكل عادة ما تكون غير مكلفة للحصول عليها وكذلك نسخها وحفظها علاوة على ذلك فإنها متاحة مباشرة للمعالجة والتحليل بواسطة الحاسوب.

الوسائط المغناطيسية تتمثل في الأقراص ولكنها وبشكل متزايد أصبحت قليلة الاستعمال بسبب ظهور الـ CD-ROMs ،DVD-ROMs.

من العوائق الهامة للأقراص هي محدودية طاقتها وحساسيتها. التخزين المناسب وإعادة التدوير المتكرر يكونان ضروريان لتفادي زوال المغنطة وبالتالي فقد البيانات.

الـ CD-ROMs يكون لها طاقة استيعابية تصل إلى 700 ميجابايت في حين أن الـ DVD-ROMs تكون لها طاقة استيعابية ما بين 4.7 إلى 17 جيجابايت.

- إن التقنيات مثل الـ CD-ROMs وكذلك DVD-ROMs توفر وسيلة أفضل كثيراً لتوزيع مجموعات البيانات الهائلة والتي لا تكون خاضعة للتعديل أو التحديث المتكرر.

إن أقراص CD-ROMs و الـ DVD-ROMs المعيارية هي وسائط بصرية للقراءة فقط.

تتميز بأن لها طاقة استيعابية كبيرة للتخزين ومعمرة ويمكن انتاجها بتكاليف قليلة.

نسبة لأن نتائج أي بحث إحصائي معين كالتعداد مثلاً ويفترض أن تكون نهائية فإن نشرها على وسائط للقراءة فقط يكون كافياً.