عصر الإمبراطورية الرومانية.. ظهور الديانة المسيحية والصراع الرهيب مع الوثنية. تزايد خطر البرابرة القانطين في شمال وشرق إيطاليا



عصر الإمبراطورية الرومانية:

يعد عصر الإمبراطورية أزهى عصور الدولة الرومانية منذ أنعم السناتو عام 27ق.م على إكتافيوس لقب (اغسطس).

من أهم أعمال اكتافيوس:

  • القيام بإصلاح في كافه المرافق.
  • الحكم عن طريق السلطات الدستورية ونهاية عصر الحكم بقوة السلاح.
  • وصول الدولة الرومانية إلى اقصي درجات اتساعها.
  • ظهور الديانة المسيحية والصراع الرهيب بين المسيحية والوثنية.
  • تزايد خطر البرابرة القانطين في شمال وشرق إيطاليا.

في النهاية قسمت الإمبراطورية الرومانية إلي إمبراطورية غربية وعاصمتها (روما) وإمبراطورية شرقية وعاصمتها (القسطنطينية) عام395م.

أشهر أباطرة هذا العصر:

1- تراجان:

(98-117م) الذي قام بالكثير من الإصلاحات وإنتصر علي البرابرة.

2- هادريان:

(117-138م) حاكم مقتدر وقائد موهوب.

3- قسطنطين:

(324-337 م) اعتنق المسيحية ونقل العاصمة من روما إلى بيزنطة 330م ثم سميت بإسمه القسطنطينة وأصبحت عاصمة للإمبراطورية الشرقية بعد التقسيم.


0 تعليقات:

إرسال تعليق