أسس ومقومات الدولة القومية الحديثة بأوربا.. الإقليم. الشعب. الحكومة. السيادة. الاعتراف الدولي



تعريف الدولة القومية الحديثة:

الدولة القومية الحديثة هي نمط من التنظيم السياسي يرتكز على مفهوم القومية والهوية القومية كمبدأ أساسي للتمييز والتفرقة بين الدول والمجتمعات. تنشأ الدولة القومية عندما يتم توحيد مجموعة من الناس الذين يشتركون في هوية قومية مشتركة، سواء بناءً على العرق أو اللغة أو الثقافة أو الدين. يعتبر القومية عنصرًا محوريًا في بناء الدولة القومية الحديثة.

تتميز الدولة القومية الحديثة بالتركيز على مصلحة الأمة أو القومية التي تمثلها، وتعمل على تعزيز وحماية هويتها وثقافتها ولغتها ومصالحها الوطنية. تتطلب الدولة القومية الحديثة عادةً وجود حكومة مركزية قوية تتولى إدارة الشؤون الداخلية والخارجية للدولة، وتحقيق التكامل الوطني بين مختلف المكونات القومية للمجتمع.

أسس ومقومات الدولة القومية الحديثة بأوروبا:

نشأت الدولة القومية الحديثة في أوروبا خلال القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، ونذكر من أهم أسسها ومقوماتها:

1. الإقليم:

تُعد الأرض أو الإقليم عنصرًا أساسيًا للدولة القومية، حيث يُمثل حدودها الجغرافية وإطارًا لسيادة الدولة.

2. الشعب:

يُعد الشعب عنصرًا أساسيًا آخر للدولة القومية، حيث يتكون من مجموعة من الأفراد الذين يشتركون في هوية وطنية مشتركة، مثل اللغة والتاريخ والثقافة.

3. الحكومة:

تُعد الحكومة عنصرًا أساسيًا للدولة القومية، حيث تمارس سلطة الدولة على الإقليم والشعب.

4. السيادة:

تُعد السيادة عنصرًا أساسيًا للدولة القومية، حيث تُشير إلى قدرة الدولة على ممارسة سلطتها دون تدخل من أي جهة خارجية.

5. الاعتراف الدولي:

يُعد الاعتراف الدولي عنصرًا أساسيًا للدولة القومية، حيث يُشير إلى قبول الدول الأخرى لوجود الدولة القومية ككيان سياسي مستقل.

العوامل التي ساعدت على نشأة الدولة القومية الحديثة في أوروبا:

من أهم العوامل التي ساعدت على نشأة الدولة القومية الحديثة في أوروبا:

الثورة الفرنسية:

ساعدت الثورة الفرنسية على نشر أفكار مثل الحرية والمساواة والإخاء، والتي ساعدت على نشأة الدولة القومية الحديثة.

الثورة الصناعية:

ساعدت الثورة الصناعية على زيادة الإنتاج والنمو الاقتصادي، مما ساعد على تقوية الدولة القومية الحديثة.

الحرب العالمية الأولى:

ساعدت الحرب العالمية الأولى على تفكيك الإمبراطوريات متعددة القوميات، مثل الإمبراطورية العثمانية والإمبراطورية النمساوية المجرية، مما ساعد على نشأة دول قومية جديدة.