ترجمة العلاقة بن المورثة والبروتين.. تعاقب الأحماض الأمينية يحدد خصوصية البروتينات. مجموعة النيكليوتيدات القادرة على الإشارة إلى حمض أميني



ترجمة العلاقة بن المورثة والبروتين:

إن تعاقب الأحماض الأمينية يحدد خصوصية البروتينات، وبما أن مصدر البروتين هو المورثة أي ADN فيقتضي الأول وجود طابع وراثي معين ADN الذي يمتاز كذلك بمتتالية.

لنسم وحدة رمزية مجموعة النيكليوتيدات القادرة على الإشارة إلى حمض أميني (aa)، لكل حمض أميني وحدة رمزية نوعية، وبالتالي يجب أن تتواجد 20 وحدة رمزية مختلفة.

النيكليوتيدات والأحماض الأمينية:

المشكل المطروح هو كيف يمكن انطلاقا من النيكليوتيدات الأربعة الإشارة إلى 20 حمض أميني.

فرضية 1:

وحدة رمزية= نيكليوتيد واحد ← لن يوجد إلا 4 وحدات رمزية و هذا غير كافي.

فرضية 2:

وحدة رمزية= نيكليوتيدان متتاليان ← لن يوجد إلا .16 وحدات رمزية و هذا غير كافي.

فرضية 3:

وحدة رمزية= 3 نيكليوتيدات متتالية ← سنحصل على 64 وحدات رمزية و هذا أكثر مما هو لازم للاشارة لـ 20 حمض أميني.

نجد عدة وحدات رمزية ترمز لحمض أميني واحد وبعضها لا يشير لأي حمض أميني (نقول أنها بدون معنى) وتكون لائحة الوحدات الرمزية و الأحماض الأمينية المناسبة لها الرمز الوراثي Le code génétique.


0 تعليقات:

إرسال تعليق