خصائص الخطر المتغير في التأمين.. تغير احتمالية وقوع الخطر. التغير التصاعدي. التغير التنازلي



مفهوم الخطر المتغير في التأمين:

مقدمة:

يُصنف الخطر المؤمن منه في التأمين إلى نوعين رئيسيين: الخطر الثابت والخطر المتغير.

تعريف الخطر المتغير:

يُعدّ الخطر متغيرًا إذا كانت الدراسات الإحصائية تشير إلى أن احتمالية تحققه خلال مدة التعاقد متغيرة تصاعديًا أو تنازليًا.

خصائص الخطر المتغير:

  • تغير احتمالية وقوع الخطر: تختلف احتمالية وقوع الخطر خلال مدة التأمين.
  • التغير التصاعدي: قد تزداد احتمالية وقوع الخطر مع مرور الوقت، مثل التأمين على الحياة لحال الوفاة.
  • التغير التنازلي: قد تنقص احتمالية وقوع الخطر مع مرور الوقت، مثل التأمين على الحياة لحال البقاء.

أمثلة على الخطر المتغير:

  • التأمين على الحياة لحال الوفاة: تُشير الدراسات الإحصائية إلى أن احتمالية الوفاة تزداد مع تقدم العمر، ولذلك يُعدّ هذا النوع من التأمين من أمثلة الخطر المتغير تغيراً تصاعديًا.
  • التأمين على الحياة لحال البقاء: يُؤمن الشخص على حياته إن بقي حياً بعد سن معينة، مثل التأمين على الحياة بعد سن 60 عامًا. في هذه الحالة، تنخفض احتمالية الوفاة مع مرور الوقت،  ولذلك يُعدّ هذا النوع من التأمين من أمثلة الخطر المتغير تغيراً تنازليًا.
  • التأمين الصحي: قد تزداد احتمالية الإصابة بالأمراض مع تقدم العمر، ولذلك يُعدّ التأمين الصحي من أمثلة الخطر المتغير تغيراً تصاعديًا.
  • التأمين ضد الكوارث الطبيعية: قد تختلف احتمالية وقوع الكوارث الطبيعية من عام لآخر، ولذلك يُعدّ هذا النوع من التأمين من أمثلة الخطر المتغير.

ملاحظات حول الخطر المتغير:

  • العوامل المُؤثرة على تغير الخطر: تتأثر احتمالية وقوع الخطر المتغير بعوامل مختلفة، مثل العمر والجنس والحالة الصحية والبيئة والظروف المحيطة.
  • تحديد قسط التأمين: يُؤخذ بعين الاعتبار تغير احتمالية وقوع الخطر المتغير عند تحديد قسط التأمين، حيث يزداد القسط مع ازدياد احتمالية وقوع الخطر.
  • إدارة المخاطر: تُساعد شركات التأمين على إدارة مخاطر الخطر المتغير من خلال تنويع محافظها التأمينية واتخاذ إجراءات وقائية لتقليل احتمالية وقوع الخطر.

خاتمة:

  • يُعدّ مفهوم الخطر المتغير مفهومًا هامًا في التأمين، حيث يُساعد على فهم كيفية تغير احتمالية وقوع الخطر خلال مدة التعاقد.
  • من المهم ملاحظة أنّ تغير الخطر لا يكون عشوائيًا،  وإنما يتبع نمطًا محددًا يمكن تحديده من خلال الدراسات الإحصائية.